الثلاثاء , نوفمبر 21 2017
الرئيسية / اخبار / الازمة القطرية تراوح مكانها و وزير الخارجية الأميركي اخفق في مهمته

الازمة القطرية تراوح مكانها و وزير الخارجية الأميركي اخفق في مهمته

رغم تنقله بين 3 دول خليجية على مدى 4 أيام، لم يحرز وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون ، أي تقدم لحل الأزمة مع قطر، وفقا لقناة العربية السعودية، اليوم الجمعة.
وذكرت تقارير إعلامية أن تيلرسون رجع بخفي حنين، بسبب مواقف غير موفقة خلال مهمته الخليجية، وبسبب ما بدا تبسيطا منه لأصل الأزمة، لتبقى أزمة قطر تراوح مكانها.
وفشل وزير الخارجية الأميركي وفق صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية يعود إلى خطوته غير الموفقة خلال المهمة، في إشارة إلى توقيعه على مذكرة تفاهم مع الجانب القطري، وهو ما عكس تبسيطا محرجا من رئيس الدبلوماسية الأميركية لأصل المشكلة.
فضلا عن ذلك، أبدى تيلرسون منذ بداية الأزمة ميلا إلى الجانب القطري لم تكن لتخطئه العين، بل ذهب من البداية إلى حد وصف مطالب الدوحة بالمعقولة، حتى قبل أن يستمع إلى أطراف #الرباعي_العربي الداعي إلى مكافحة_الإرهاب .
وبدل أن يقف على نفس المسافة من الأطراف المعنية، وهم جميعاً حلفاء لواشنطن، سقط الوزير تيلرسون في الانحياز إلى #قطر، الطرف الذي تعهد مرات ولم يف مرة، وهو ما دفن وساطة الوزير الأميركي في مهدها.
وفات ربما وزير الخارجية الأميركي خلال جولته الخليجية أن الدول الداعية لمكافحة الإرهاب حازمة هذه المرة في موقفها وإعلانها، وأنها ترفض التزحزح قيد شعرة عن مطالبها، وعلى رأسها توقف قطر بشكل واضح وتام عن الإرهاب وزعزعة الاستقرار في المنطقة.