الرئيسية / اخبار / الحكومة الفرنسية: المظاهرات نابعة من شعور المواطن بـ الظلم ولهذا نعلق قراراتنا وندعو للحوار مع المتظاهرين
ادوار فيليب

الحكومة الفرنسية: المظاهرات نابعة من شعور المواطن بـ الظلم ولهذا نعلق قراراتنا وندعو للحوار مع المتظاهرين

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب اليوم الثلاثاء  4 كانون الاول2018 تعليق الزيادة المقرّرة على أسعار الوقود لستة أشهر، في تنازل جديد لحركة “السترات الصفراء”.

وقال فيليب في خطاب متلفز “لا ضرائب تستحق أن تعرض وحدة الأمة للخطر”، مضيفا أن الغضب في الشارع “نابع عن شعور عميق بالظلم: عدم القدرة على العيش بكرامة من العمل الذي يقوم به المرء”، مشددا على ضرورة الإبلاغ عن أي احتجاجات مستقبلية مسبقا و”إجرائها بهدوء”.

ومنذ بدء أعمال الشغب العنيفة في فرنسا السبت لا سيما عمليات نهب وإحراق في وسط العاصمة باريس، والتي أثارت صدمة واسعة، تعمل الحكومة في سباق مع الزمن لمحاولة تهدئة غضب المتظاهرين والحؤول دون حصول صدامات جديدة.

وأكدت الحكومة الفرنسية في الوقت نفسه إلغاء اجتماع مع “السترات الصفراء” كان مقررا بعد ظهر الثلاثاء.

وقد دعا العديد من السياسيين، من المعارضة والغالبية الرئاسية، الحكومة إلى تأجيل الزيادة في الضرائب المفروضة على الوقود والمقررة في الاول من يناير، وهو المطلب الرئيسي للمتظاهرين.

وتظاهرات “السترات الصفراء” التي انطلقت احتجاجا على زيادة الضرائب على الوقود، هي أخطر أزمة يواجهها الرئيس ايمانويل ماكرون منذ تسلمه السلطة.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.