الرئيسية / اخبار / السعودية رهف محمد لاجئة انسانية في استراليا

السعودية رهف محمد لاجئة انسانية في استراليا

طلبت المفوضية السامية للاجئين التابعة للأمم المتحدة أستراليا منح حق اللجوء إلى رهف محمد القنون يوم (الأربعاء التاسع من يناير 2019)، فيما ذكرت وزارة الداخلية الأسترالية في بيان أن المفوضية السامية سلمت ملف “رهف إلى أستراليا لتدرس إمكانية منحها اللجوء بصفتها لاجئة لأسباب إنسانية”.

وأعلنت وزارة الداخلية الأسترالية أن ملف رهف القنون تحت الدراسة “مثلما تفعل عادة بالنسبة إلى الملفات التي تتلقاها من المفوضية السامية للاجئين”.
وكانت أستراليا أعلنت أمس الثلاثاء أنها “ستدرس بعناية” طلب لجوء القنون، التي أوقفت في مطار بانكوك، بعدما فرّت من الكويت، ثم سمح لها بالخروج برفقة ممثلين عن مفوضية الأمم المتحدة للاجئين، في قضية أثارت اهتمامًا عالميًا. وألمح مسؤولون أستراليون بشكل واضح إلى أنه سيتم قبول طلبها.

وكانت السفارة السعودية في تايلاند نفت تقديمها أي طلب لبانكوك من أجل تسليم الشابة السعودية الفارّة رهف محمد القنون إلى الرياض.

قالت السفارة السعودية في تايلاند إنه لا يوجد لدى الفتاة “حجز عودة.. مما يتطلب ترحيل السلطات التايلاندية إياها”. أضافت السفارة إنها تتواصل مع والد الفتاة، وإن جواز سفرها لم يسحب منها، وشددت على أنه لا سلطة لديها لاحتجاز رهف في المطار أو في أي مكان آخر.

مقابلة مرفوضة

هذا وأكد رئيس مكتب الهجرة التايلاندي، اللفتنانت جنرال سوراشيت هاكبال، أن مفوضية شؤون اللاجئين في الأمم المتحدة أو ما يُعرف بـ”UNHCR” لن تسمح لوالد الفتاة السعودية رهف القنون وشقيقها بمقابلتها خلال الزيارة التي يقومان بها إلى تايلاند.

واصل حديثه قائلًا: “أطلعتنا المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة UNHCR أمس أنهم لن يسمحوا لهما (الوالد والشقيق) بمقابلة الفتاة”، لافتًا إلى أن والد وشقيق رهف يجتمعان مع القائم بالأعمال السعودي في بانكوك، وأنهما سيغادران البلاد، الأربعاء.

وكان والد وشقيق الفتاة وصلوا إلى تايلاند أمس الثلاثاء، وطلبا اللقاء برهف، التي قابلت طلبهم بالرفض.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.