الرئيسية / افكار / الورم الخبيث والقرار العراقي!

الورم الخبيث والقرار العراقي!

لم نسمع يوماً ان يتم إعادة ورم خبيث استئصل من جسد مريض ثم أُعيد إليه.

كنا وما زلنا نقول ان انتخابات 2018 مختلفة.. الشعب قال كلمته، عبر التصويت أو المقاطعة، واستأصل النواب الذين يشبهون الزوائد الدودية والاورام الخبيثة.
تحمل هذا الشعب المبتلى كل شيء وخرج للتغيير، ولم يستسلم. نجح وفعلها بوعي كبير.
التلاعب الآن، وإعادة هؤلاء الى البرلمان كارثة كبيرة.
على الجميع الوقوف بوجههم وتعريتهم ورفع ورقة التوت عن من يحميهم.
العراقيون قالوا كلمتهم، واثبتوا ارادتهم، والعار والخزي لمن لا يحترم خيارهم.
#القرار_عراقي

احمد فلاح