الرئيسية / اخبار / انباء عن إطلاق سراح مفي داعش صاحب اللحية البيضاء مقابل دفع رشوة

انباء عن إطلاق سراح مفي داعش صاحب اللحية البيضاء مقابل دفع رشوة

ذكرت مصادر في مدينة الموصل، ان ما يسمى بـ “مفتي داعش” والمعروف بصاحب “اللحية البيضاء” تم إطلاق سراحه مقابل رشوة مالية، وذلك بعد أن تمكنت القوات الأمنية من القبض عليه مؤخرا مختبئا في إحدى ضواحي المدينة.
وقال المتحدث باسم حشد نينوى، زهير الجبوري، في تصريح صحفي، يوم أمس الأحد ( 7 كانون الثاني 2018)، إنه “تم إطلاق سراح مفتي داعش المعروف بصاحب اللحية البيضاء مقابل رشوة، بعد أن ألقت القوات العراقية القبض عليه مؤخرا مختبئا في ضواحي الموصل”، مشيرا إلى ان هناك الكثير من حالات إطلاق سراح “الإرهابيين” بسبب الفساد، رغم أن معدلها تراجع عما كان عليه من قبل، حسب ما نقلته صحيفة “عكاظ” السعودية.


وأضاف الجبوري “كنت متواجدا في منطقة بمدينة الموصل، وقامت قوة من استخبارات الشرطة بإلقاء القبض على شخص، وبعد السؤال عنه قالوا إنه كان مفتيا في الجانب الأيمن من الموصل تابعا لداعش، وقد سألنا عدة جهات وأكدت أنه فعلا كان مفتيا في التنظيم الإرهابي”.
وأوضح أن “مفتي داعش”  تم إطلاق سراحه لاحقا مقابل مبلغ مالي قدره 7 آلاف دولار.
وكان المتحدث باسم حشد نينوى زهير الجبوري، أعلن يوم السبت الماضي، اعتقال مفتي ومطبق احكام تنظيم داعش المدعو “ابو عمر” والشهير بصاحب “اللحية البيضاء”، في احدى مناطق مدينة الموصل بالتعاون مع مختار المنطقة والأهالي الذين أعطوا تفاصيل تواجده وتم اعتقاله من قبل استخبارات الشرطة المحلية.
الجدير بالذكر ان “صاحب اللحية البيضاء” المعروف باسم أبو عمر، يعد واحدا من عناصر داعش المعروفين في مدينة الموصل أثناء سيطرة التنظيم، وكان مشهورا برجم الناس بالحجارة حتى الموت، وقد ظهر  في عدة اصدارات مرئية للتنظيم وهو يقوم بقراءة “الاحكام الشرعية” بحق المخالفين لتعاليم داعش ليقوم بتطبيقها مع بعض العناصر الآخرين.