الرئيسية / اخبار / انباء عن لقاء ساسة عراقيين للسفير الاسرائيلي في الاردن لـ 54 دقيقة

انباء عن لقاء ساسة عراقيين للسفير الاسرائيلي في الاردن لـ 54 دقيقة

علق النائب عن كتلة بدر النيابية، رزاق الحيدري، على معلومات كشف عنها مصدر برلماني عن لقاء قيادات ونواب سنة بالسفير الاسرائيلي في العاصمة الاردنية عمان.
وقال الحيدري في حديث صحفي، ان “لقاء هؤلاء النواب والقادة، بالسفير الاسرائيلي ان صحت فهي خرق للدستور، وحنث باليمين الدستورية”، مبديا استغرابه من “خيانتهم لثقة الشعب الذي يمثلونه باعتبارهم أعضاء بمجلس النواب، ومصافحتهم عدوا للامة العربية”.

رزاق الحيدري

وأضاف النائب عن كتلة بدر النيابية، ان “القيام بهذا الفعل امرا مؤسفا”، لافتا الى ان “بعض القيادات السنية نفت هذه الأنباء، ولا زلنا ننتظر الحقيقة”.
وكان مصدر برلماني قد كشف، الأحد، عن لقاء جمع من قادة سنة بالسفير الإسرائيلي في العاصمة الأردنيةّ عمان، بينهم المساري والمطلك والعاني والخنجر، فيما لفت إلى امكانية إنضمام أطراف أخرى بينهم العيساوي والهاشمي للإجتماع المقبل.
وقال المصدر إن “جزءا من تقرير وصل إلى بغداد، تحدث عن وفد سني تألف من قادة إدعوا أنهم يمثلون نخبة من المجتمع السني في العراق، التقوا بالسفير الإسرائيلي في عمان، لمدة 45 دقيقة”.
وأضاف، أن “أبرز الشخصيات التي مثلت الوفد هم (أحمد المساري، ظافر العاني، خميس الخنجر، صالح المطلك، عتاب الدوري، لقاء وردي، عبدالله ياور، مثنى الضاري)”.
وأشار المصدر، إلى وجود “اتفاق جديد حول انضمام أسماء أخرى للاجتماع المقبل، يشمل رافع العيساوي وطارق الهاشمي” ، مرجحا أن “يقوم الوفد السنى بزيارة العاصمة الاسرائيلية تل أبيب، عقب قبرص مباشرة، وذلك للتباحث بشكل مباشر مع صناع القرار الإسرائيليين”. وتابع، أن ” ّ المجتمعين باتوا على قناعة بأن تعارض البيت السني مع إسرائيل لن يعود عليه بالفائدة، خاصة بعد فشل الدول الخليجة في احتضان سنة العراق” ً ، لافتا إلى أن “المجتمعين أبدوا أملهم بأن تمارس تلً أبيب ضغطا على الدور الأميركي في الانتخابات العراقية المقبلة”.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت