الرئيسية / منوعات / “بؤس الجدة” في لوحة منير النمر !

“بؤس الجدة” في لوحة منير النمر !

دشن الشاعر والفنان التشكيلي الحديث منير النمر شهر رمضان المبارك بأسلوب بروتريه فني جديد على تجربته الفنية التي دمجت بين جيدسن في روح واحدة، عبر لوحة “بؤس الجدة” المشكلة من لوحتين.
وتحمل اللوحتين المنفصلتين روحا واحدة بفارق امتداد الزمن، ففي اللوحة الأولى تظهر نظرة بائسة مفتوحة الدلالة الفنية تجسدها الفتاة الأفريقية الشابة، وفي اللوحة الثانية تظهر ذات النظرة لنفس الفتاة بعدما تشيخ، متمسكة ببؤسها الذي ورته من ايام الشباب.


واللوحة الفنية حملت ألوانا تناسقية، وهيمنت عليه النظرة البائسة التي لا تزال معها حتى شاخت، وتحرك اللوحتين مشاعر الحس الإنساني لدى المتلقي، ومدى تجسيد الخوف والحرمان والتفرقة العنصرية لتسلط الضوء على قضية السود العالمية من جهة، وتختصرها في لوحة فنية تجسد حقبة عاشها السود في بعض بلدان العالم. وتتميز لوحة المسنة بفقدان حليها التي تزينت به إبان الشباب، ما يعكس رسالة الفقر بشكل رمزي.
إلى ذلك نشرت مواقع التواصل الاجتماعي اللوحتين، إذ نشرتها لصفحة لوحات فنية عالمية على موقع التواصل الاجتماعي وأحتفت بها بمناسبة بلوغ الصفحة أكثر من 5000 متابع، كما تم تناقلها في مواقع التواصل الاجتماعي.

منير النمر