الرئيسية / منوعات / برشلونة..الحظ السيء يقف بوجه عائلة استرالية!

برشلونة..الحظ السيء يقف بوجه عائلة استرالية!

واجهت عائلة أسترالية، اليوم الاحد 1 تشرين الاول،2017، إحباطا كبيرا بعد فشلها في مشاهدة مباراة برشلونة أمام لاس بالماس في لقاء الجولة السابعة من الدوري الإسباني.
وقالت صحيفة “آس” الإسبانية، إن “عائلة من أستراليا قطعت تذكرة للسفر إلى برشلونة منذ 3 أشهر لرغبتها في متابعة ثنائية للأرجنتيني ليونيل ميسي والبرزايلي نيمار دا سيلفا مع النادي الكتالوني في الليجا”.
وأضافت الصحيفة، أن “رحيل نيمار إلى باريس سان جيرمان جاء بمثابة الأمر المحبط للأسرة الأسترالية”، مستدركة “لكن العائلة أصرت على حضور أي لقاء للنادي الكتالوني بعد حجز تذاكر السفر إلى برشلونة”.
وبينت الصحيفة الاسبانية، أن “هذه العائلة وصلت إلى برشلونة لحضور مباراة اليوم ضد لاس بالماس، إلا ان إقامة المباراة بدون جماهير تسبب في صدمة كبيرة لها”، لافتة الى أن “العائلة ستواجه أيضا صعوبة في متابعة أي مباراة للبلوجرانا خلال الايام المقبلة وذلك بسبب التوقف الدولي، وإمكانية سفرها قبل مباراة برشلونة المقبلة في الكامب نو أمام أوليمبياكوس في دوري أبطال أوروبا”.
وقرر الاتحاد الإسباني إقامة مباراة اليوم دون جماهير وذلك بسبب الخوف من أي مشاكل أمنية على خلفية استفتاء انفصال إقليم كتالونيا عن المملكة الإسبانية.