الرئيسية / منوعات / بريطانيا تستعد لرحيل الملكة اليزابيث الثانية!
الملكة إليزابيث تستقبل رئيسة الوزراء الجديدة تيريزا ماي

بريطانيا تستعد لرحيل الملكة اليزابيث الثانية!

شارك وزراء بريطانيون في تمرين سري للإعداد لما بعد وفاة الملكة إليزابيث الثانية، وفقا لتقرير صادر عن صحيفة “صانداي تايمز”.

وقالت الصحيفة في تقرير لها نشر أول أمس الأحد 1حزيران2018، إن نائب رئيسة الوزراء، ديفيد ليدنغتون، ترأس اجتماعا موسعا ضم وزير الداخلية، ساجد جافيد، وزعيم مجلس العموم، أندريا ليدسوم، والوزير الاسكتلندي ديفيد مونديل، في قاعة مكتب مجلس الوزراء، حيث اجتمعت لجنة الطوارئ “كوبرا” ومنع المساعدون السياسيون من حضور الاجتماع الذي وصف بأنه “غير مسبوق” في محاولة لمنع أية تسريبات.

وأضافت الصحيفة أن السلطات اقرت منذ فترة خطة وكلمة سر خاصتين إلى حين وفاة الملكة، حيث تشكل كلمة السر جزءا أساسيا من الخطة، لاستخدامها عند إبلاغ رئيس الوزراء بأن ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية البالغة من العمر 92 عاما حاليا، توفيت، وهذه الكلمة في “جسر لندن سقط”.

وأوضحت أن التمرين السري في مجلس الوزراء الذي حمل اسم “قلعة دوف”، ركز على اليوم الذي يلي وفاة الملكة والمعروف باسم “D+1″، وخطط أيام الحداد الـ 10 التي ستلي الحدث، حيث تم تجهيز خطط لتجميع 600 عضو في مجلس الملكة الخاص في قصر باكنغهام ليشرعوا في تنصيب الملك الجديد على العرش، وهو الأمير تشارلز، الابن الأكبر للملكة، والذي يليها في تسلسل التاج، ويعقبه ابنه ويليام حيث سيحل مكان أبيه بعد وفاته، ثم يبدأ تداول عملة جديدة بعد ذلك، تحمل صورة الملك الجديد.

وأشارت إلى ان ” التمرين جرى في اليوم نفسه الذي تغيبت فيه الملكة عن طقوس دينية خاصة في كاتدرائية القديس بولوس، بسبب المرض”، وفقا لبيان صادر عن القصر.

وذكرت “صانداي تايمز” أن تمرين “قصر دوف” لم يأت نتيجة مخاوف خاصة حول صحة الملكة، مبينة أنه سيتم الإعلان عن خبر الوفاة بطريقة آمنة عن طريق كلمة السر التي كشفت عنها صحيفة “الغارديان” في آذار الماضي، والتي يعتقد بأنه سيتم تغييرها نظرا لفقدانها طابع السرية.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.