الرئيسية / اخبار / بسبب موقف الصدر..ايران تفشل من جديد في تعيين رئيس الحكومة العراقية السادس بعد 2003

بسبب موقف الصدر..ايران تفشل من جديد في تعيين رئيس الحكومة العراقية السادس بعد 2003

ذكرت مصادر إعلامية اليوم الاربعاء 15 آب 2018 ان ايران التي اعتادت ان تختار رئيس الحكومات العراقية بسهولة بعد ان اسقطت امريكا نظام صدام حسين عام 2003 تجد صعوبة في تمرير صفقة تعيين رئيس الحكومة السادس بسبب الموقف المتشدد لزعيم التيار الصدر مقتدى الصدر والشروط الـ40 التي حددها في إختيار رئيس الحكومة السادس بعد 2003
فقد بعثت ايران وفدا جديدا لى العراق سيعقد عدة إجتماعات مع قيادات شيعية عراقية مرتبطة بايران لدراسة الخيارات امام تشدد زعيم قائمة “سائرون” التي جائت في المركز الاول ” 54 مقعدا” في الانتخابات التي إجريت في 12 مايو/أيار2018.
فقد ذكر المصادر، أن :
“إيران بعثت بوفد رسمي إلى بغداد يضم ثلاث شخصيات بارزة في الملف العراقي، إلى العاصمة العراقية، بينهم الضابط في فيلق القدس الإيراني، كريم رضائي، الذي يعتقد إنه سيكون خليفة الجنرال قاسم سليماني، في الملف العراقي، وذلك لبحث ملف تشكيل الحكومة العراقية السادسة، واللقاء بقيادات سياسية شيعية عراقية مرتبطة بايران”.
ونقلت المصادر أن:
“من المقرر أن تجتمع الأربعاء قيادات شيعية عدة في بغداد، بحضور وفد إيراني رفيع المستوى يضم السفير الإيراني في بغداد، إيرج مسجدي، وضابط الحرس الثوري كريم رضائي، بالإضافة الى شخصيتين ايرانيتين وصلتا من سوريا الى بغداد الثلاثاء 14 آب 2018”.
وتابعت أن “الحوارات بين الكتل السياسية ما زالت مستمرة، في وقت يتفاءل بعضهم بقرب حلحلة بعض المسائل الخلافية، مع وصول الوفد الإيراني إلى بغداد وتجدد اللقاءات بين قادة الكتل السياسية المختلفة”.
ونقلت المصادر عن القيادي في “ائتلاف دولة القانون بزعامة امين عام حزب الدعوة الاسلامية نوري المالكي”، المنشق عن التيار الصدر والخاسر في الانتخابات الاخيرة 2018 ، فتاح الشيخ، قوله إنه “لم يتم التوصل إلى أي اتفاق بين الكتل حتى الان، والسبب هو منصب رئيس الوزراء ومن الذي سيشغله “.


يذكر ان الحكومة العراقية الخامسة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 التي يرأسها رئيس المكتب السياسي لحزب الدعوة الاسلامية حيدر العبادي تسعى الى احتواء انتفاضة الجنوب العراقي 2018 والمظاهرات الشعبية المطالبة بتوفير الماء الصالح للاستهلاك البشري والطاقة الكهرباء والخدمات في العراق الذي يصدر يوميا 5 مليون برميل نفط والمستمرة منذ الـ8 تموز/يوليو2018 في مدن الجنوب والفرات الاوسط ذات الاغلبية الشيعية، وذلك على وقع ارتفاع عدد القتلى في صفوف المتظاهرين الى 15 متظاهر، واكثر 400 مصاب.

الصدر يحذر من الدولة العميقة في العراق ويلوح بخيار المعارضة ويدعو لـ كتلة إنقاذ الوطن!

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.