الرئيسية / افكار / جدي ما الذي فاتني أن أحكي لك عنه؟- سلوى عبدالحليم
سلوى عبدالحليم

جدي ما الذي فاتني أن أحكي لك عنه؟- سلوى عبدالحليم

جدي ما الذي فاتني أن أحكي لك عنه؟
هل فاتني أن أخبرك مثلًا
أن صوتي الصغير
الذي كنت أحبسه داخل صندوق
خشبي قديم
أخفيه أسفل طاولة الطعام
حتى لا تنهرني جدتي قائلة:
توقفي عن الكلام الآن
ولا تتركي شيئًا أمامك
كان يريد أن يشاركني
الطعام والجلوس على الطاولة
نفسها
هل فاتني أن أخبرك أيضًا
أنه لم يعد صغيرًا
وأنه قفز خارج الصندوق
وذهب بعيدًا
حتى لا تنزعج جدتي
صاحبة الأصول التركية
الصارمة
وأنني ما كنت لأغني
وصوتي غائب
غير أن الوطأة الشديدة
للصباحات الحلوة التي تتقلص
جعلتني أفعل!

 

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت