الثلاثاء , نوفمبر 21 2017
الرئيسية / اخبار / دولة القانون: مسعود بارزاني يعيش الاحلام والاوهام والشعب الكوردي يرفض الاستقلال
جاسم محمد جعفر

دولة القانون: مسعود بارزاني يعيش الاحلام والاوهام والشعب الكوردي يرفض الاستقلال

اكد القيادي في ائتلاف دولة القانون النائب جاسم محمد جعفر، اليوم السبت، ان رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني، يعيش في الاحلام والاوهام ، واضاف جعفر، ان الشعب الكوردي يرفض الاستفتاء والاستقلال.
فقد ذكر جعفر في تصريح صحفي ان :
“مسعود بارزاني خائف من القوة العسكرية العراقية ومن امكانياتها والتجربة التي امتلكتها وما يمتلكه العراق الان من جيش قوي جرار وحشد شعبي ودبابات وطائرات”.
واضاف، “هناك تخوف لدى بارزاني من ان تتوجه القوات العراقية ضد من توسع واخذ مساحات كبيرة من الاراضي سواء في الموصل او كركوك او المناطق المتنازع عليها، ويطلق بعض التصريحات للحد من خطوة تسير بهذا الاتجاه ويحاول ان يوهم بانه حاضر للتصدي لتلك القوات”.
واعتبر جعفر “بارزاني يعيش في حلم واوهام ستدمره وتدمر الشعب الكردي”, لافتا الى ان “الشعب الكردي لديه الحرية في ادارة وضعه وهو يرفض مشروع الانفصال في الوقت الحاضر وكذلك القوى والاحزاب الكردية الاخرى”.
واشار الى، ان “قرار الانفصال يعد مؤامرة على الاقليات والمكونات الاخرى التي ترفض الانضمام الى كردستان”.
وكان مستشار مجلس امن اقليم كوردستان مسرور بارزاني، ذكر،  إن “استقلال الكورد عن العراق لن يهدد احدا بل سيكون عامل استقرار للمنطقة”.
واوضح ان “هناك طريقتان للحل. إما أن تستخدم الحكومة العراقية العنف ضد الكورد ونرد بمثله، أو سنصل لحل بطريقة سلمية”، مضيفا “ونحن تواقون للحل السلمي”.
واشار بارزاني الى ان “الوقت بين الاستفتاء وتنفيذ نتيجته متوقف على مباحثاتنا مع بغداد فإن تجاوبت فإن الوقت سيكون قصيرا، وإن لم تستجب فسنعود لقرار شعب كوردستان وسنتخذ مصالح شعبنا اساسا لأي عمل نقوم به”.
يذكر إلى أن ممثلي الأحزاب السياسية في برلمان وحكومة إقليم كوردستان اجتمعوا الأربعاء، 7حزيران، 2017، في مصيف صلاح الدين برئاسة مسعود البارزاني وبحضور نائب رئيس اقليم كوردستان ورئيس الحكومة ورئيس المفوضية العليا للانتخابات في كوردستان ونائبه، وتم فيه تحديد الخامس والعشرين من أيلول المقبل موعداً لإجراء الاستفتاء في إقليم كوردستان، والتأكيد على إجراء الانتخابات بموعدها المقرر في 6-11-2017.