الرئيسية / افكار / قضية اختفاء خاشقجي..ولوبي الدعارة الإخوانية من الدوحة إلى اسطنبول؟!- أنمار نزار الدروبي
أنمار نزار الدروبي

قضية اختفاء خاشقجي..ولوبي الدعارة الإخوانية من الدوحة إلى اسطنبول؟!- أنمار نزار الدروبي

_أحفاد حسن البنا مليارديرات الإخوان المسلمين.. تسعون عاما من البراغماتية لم يشهد لها مثيل مطلقا..سلوكيات انقلابية.. وآيديولوجية داعشية وانحرافات أخلاقية!
_قناة الجزيرة وقناة الشرق وقناة مكملين.. اصحاب المشروع الإخواني..تركوا أخبار العالم وتناسوا خيباتهم وتاريخهم الاسود..إعلام مضلل وتافه وبارع في إلصاق التهم!
ارواحنا طلعت وسئمنا من اخبار قنوات الدعارة الإخوانية..حيث لم ولن يتركوا يوما إلا واتهموا فيه مصر الحبيبة بشتى أنواع الأكاذيب بالإضافة إلى تصريحاتهم القذرة ضد الرئيس المصري (عبد الفتاح السيسي)! والآن صدعوا رؤوسنا بقضية اختفاء السيد خاشقجي!
_لو فرضنا أسوأ الاحتمالات..على أن خاشقجي قد قتل؟!
ماهو الغريب بالنسبة للإخوان المسلمين؟ أنتم اصلا جماعة إرهابية وقتلة ومجرمون.. معظم قياداتكم السابقة قضوا كل حياتهم في السجون والمعتقلات..وإلى يومنا هذا كل أعضاء مكتب الإرشاد ومجلس شورى التنظيم مابين السجون والهروب من الأحكام الصادرة بحقهم!
ربما يحتاج جماعة الإخوان أن اذكرهم بمجرمهم الكبير(عبد الرحمن السندي) الذي أسس التنظيم الخاص داخل الجماعة..والمسؤول الأول عن تنفيذ كل الاغتيالات في عهده!
في الحقيقة أرغب في مقالي هذا.. التحدث عن جماعة(قال الله وقال الرسول) بصوت عالي..فأنا اعرفهم.. منافقون وأبطال بالتدليس والكذب ومسح الأكتاف.. وتاريخهم الإجرامي قد حفظته عن ظهر قلب!
لماذا هذه الضجة الإعلامية البائسة في قضية اختفاء السيد خاشقجي..هل لأنه أخواني؟
سخرتم كل الإمكانيات.. قنواتكم الفضائية كالمجاري الطافحة..يزعمون انهم خرجوا بتظاهرات أمام القنصلية السعودية في اسطنبول؟ لكن في الواقع كان تجمع بسيط يقوده الهارب من العدالة المدعو(أيمن نور) ومعه باقي العصابة التي باعت مصر أم الدنيا بلدهم العظيم بثمن بخس!
مليارات صرفت من أجل تشويه سمعة المملكة العربية السعودية والنيل من قياداتها..وزيادة في العبث والهزل بدأت الجماعة بتوجيه بعض الاتهامات الباطلة للإمارات ومصر؟!
وكأن تنظيم الإخوان لأول مرة يسمع أو يطلع على قضية اغتيال أو قتل ما..هذا إذا ما سلمنا بصحة الرواية التي اخترعها التنظيم بأن خاشقجي قد قتل؟
وأنتم ماهو تاريخكم وعلى رأي المصريين(المنيل بنيلة)؟
1. من حرق الكنائس في عموم جمهورية مصر العربية بعد ثورة 30 يوليو؟
نعم جماعة الإخوان المسلمين والجماعة الإسلامية بقيادة الإرهابي المجرم الهارب(عاصم عبد الماجد) بتحريض وفتاوى مكتب الإرشاد السيء الصيت!
2.من قتل المفكر والأديب المصري(فرج فودة)؟
الإخوان المسلمين والجماعة الإسلامية..لأن فودة دعى في حينها بضرورة فصل الدين عن السياسة..انطلقت فتوى من شيوخ الجماعة لتصفية فودة..وفعلا تم قتله! المفارقة العجيبة بل الكارثة في هذه العملية الإرهابية تحديدا..عندما سأل قاضي التحقيق المجرم الذي قام بالعملية بعد إلقاء القبض عليه:
لماذا قتلت المجني عليه؟ رد المتهم بأن فرج كان فودة كافرا! عاد القاضي ليسأل المتهم: وكيف عرفت انه كافر؟ فقال له من كتبه ومؤلفاته!
وعاد القاضي فسأل المتهم: وماذا قرأت من كتب المجني عليه؟ فكان جواب المتهم انه لايعرف القراءة والكتابة..لكنه استلم فتوى بتكفير فرج فودة وقتله؟!
3.من قتل(أحمد ماهر باشا)..رئيس وزراء مصر في عهد الملك فاروق؟ بدون جدال..جماعة الإخوان المسلمين..لأن المرحوم أحمد ماهر دعى في حينها إلى انتخابات برلمانية وعارض أن يشارك فيها جماعة الإخوان بعد أن أصدر فتوى ضدهم!
4.من قتل القاضي(أحمد الخازندار)..بالتأكيد جماعة الإخوان المسلمين!
كان القاضي الشهيد الخازندار قد أدان بعض من جماعة التنظيم بالسجن المؤبد والاشغال الشاقة في إحدى القضايا..ونتيجة لهذا صرح في حينها عبد الرحمن السندي رئيس التنظيم الخاص..إن حسن البنا مؤسس الجماعة قال(ربنا يريحينا من الخازندار)؟! وهذا بحد ذاته تصريح بالقتل وإطلاق يد الجماعة للنيل منه..وفعلا تم اغتيال المستشار الخازندار عندما كان ينظر في القضية المعروفة بتفجيرات(سينما مترو)..والمتهمين فيها من جماعة الإخوان المسلمين..وقبل أن يصل الشهيد إلى المحكمة تلقى وابلا من الرصاص سقط قتيلا.. شهيدا على يد جماعة(قال الله وقال الرسول)!
أخيرا..أخيرا للمقال وليس للجرائم..فالرزنامة مليئة بخطايا وذنوب جماعة الإخوان المسلمين..ولكن المقام لايتسع لذكرها!

الكتاب والباحث السياسي

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.