الرئيسية / افكار / لماذا لا يحاسب العبادي رجله المقرب علي العلاق على فساده؟- سليم الحسني
سليم الحسني

لماذا لا يحاسب العبادي رجله المقرب علي العلاق على فساده؟- سليم الحسني

السيد علي العلاق، عرفه الشارع العراقي، وطارده بهتافات الاستنكار، لما عرفوا عنه من فساد وعلاقات برجال الاعمال ودور في صفقات السرقة.
يعرف السيد حيدر العبادي حقيقة العلاق، يعرفه جيداً وتصل اليه المعلومات عن فساده ومخالفاته المالية، لكنه يتستر عليه، لأنه يجد فيه الشخص التابع الضعيف الذي يحقق له ما يريد، خصوصاً وأن العلاق لا يمتلك مؤهلات الثقافة والخبرة السياسية والاتزان الشخصي، وهو طامح بالمناصب الى حدود عالية، ففي الدورات السابقة، كان يتوسل لجنة تحديد المرشحين للانتخابات بان يدرجوا أسمه، ويعتمد في ذلك على فائض الأصوات في الدخول الى البرلمان، لكنه حتى بهذه لم ينجح في الانتخابات الأخيرة.
يتصرف العلاق حالياً على انه الموظف المطيع للعبادي، فهو ينقل المعلومات والاخبار والتصورات المكذوبة الى الجهات السياسية الأخرى، لكي يخدم طموحات العبادي في الولاية الثانية، ويضلل الجو العام. وهو يتحدث في حركته هذه باسم حزب الدعوة لكي يمنح كلامه مصداقية، طريقة مخالفة للأمانة الأخلاقية في ابسط مستوياتها.
يفعل العلاق ذلك، لكي يأمن من المحاسبة، فاذا خسر العبادي الولاية الثانية فانه سيصبح مكشوفاً امام ملفات الفساد المتورط بها.
وبالمقابل يوفر له العبادي الحماية من الملاحقة، لكي يقوم بهذا الدور.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.