الرئيسية / منوعات / من شاب هندي ميت..ولادة توأم وتحقق أمنية ام هندية!

من شاب هندي ميت..ولادة توأم وتحقق أمنية ام هندية!

رزق شاب هندي بتوأم بعد عامين من وفاته. فقد حاربت المعلمة الهندية راجاشير باتيل، 49 عاما، ليكون لها أحفاد من ابنها الذي توفي بعد صراع مع السرطان.
واستعانت راجاشير بأم بديلة تبلغ من العمر 35 عاما لتحمل بتوأم من عينة سائل منوي مخزنة للابن الذي لم يتزوج قبل وفاته.
وكان براثامش، ابن راجاشير، قد أصيب بورم في المخ عام 2013 توفي بعد 3 سنوات من العلاج، لكن السائل المنوي الخاص به حُفظ حتى تمت الاستعانة بأم بديلة.
فقد ذكرت راجاشير باتيل:”لقد استعدت ابني براثامش، فقد كنت مرتبطة به بقوة، لكنه سافر لنيل درجة الماجستير في الهندسة من ألمانيا لأنه كان متفوقا. وهناك شخص الأطباء أنه في مرحلة متأخرة من سرطان في المخ.”
وأضافت أن “الأطباء طلبوا من براثامش حفظ السائل المنوي الخاص به قبل البدء في العلاج الكيماوي والإشعاعي.”
وفوض الابن، الذي لم يتزوج قبل وفاته، والدته وشقيقته دنياناشير لاستخدام عينة السائل المنوي الخاصة به بعد وفاته.
إشارة الى أن التوأم ولد في 12 شباط، وأطلقت الجدة على الصبي اسم ابنها براثامش في حين سميت الفتاة بريشا، وهي كلمة هندية تعني “هبة الله”.