الرئيسية / اخبار / هوشيار عبدالله يحمل الاتحاد الوطني وبرهم صالح المسؤولية عن استشهاد شخصين بإطلاق العيارات النارية احتفالاً بالحصول على منصب رئيس الجمهورية
فؤاد معصوم- برهم صالح

هوشيار عبدالله يحمل الاتحاد الوطني وبرهم صالح المسؤولية عن استشهاد شخصين بإطلاق العيارات النارية احتفالاً بالحصول على منصب رئيس الجمهورية

هوشيار عبدالله

استنكر النائب عن كتلة التغيير هوشيار عبدالله بشدة اطلاق العيارات النارية في السليمانية احتفالاً بحصول برهم صالح على منصب رئيس الجمهورية، ما أسفر عن استشهاد شخصين وإصابة آخرين بجروح، محملاً الاتحاد الوطني الكردستاني وبرهم صالح المسؤولية الكاملة عما حصل .
وقال في بيان اليوم ” من المؤسف انه بسبب اطلاق العيارات النارية للتعبير عن الفرح بتولي السيد برهم صالح منصب رئيس الجمهورية استشهد شخصان في محافظة السليمانية وأصيب آخرون بجروح “.
وأضاف عبدالله ” في الوقت الذي نستنكر فيه وندين بشدة هذا الاسلوب غير الحضاري، نؤكد بأن دماء الشهداء والجرحى في رقبة الاتحاد الوطني الكردستاني وخصوصا السيد برهم صالح ” ، مطالباً بـ ” اتخاذ اجراءات صارمة تجاه الأحزاب الميليشاوية التي لاتعرف طريقة للاحتفال سوى اطلاق العيارات النارية وقتل المواطنين الأبرياء “.
وأوضح :” ان هذا الاسلوب تكرر عدة مرات في الاونة الأخيرة، وقد حصل اليوم أثناء التعبير عن الفرح بالحصول على منصب رمزي نرى أنه لايستحق قطرة من دماء أي مواطن في اقليم كردستان ” ، مؤكداً :” ان الاتحاد الوطني الكردستاني وبرهم صالح شخصيا يتحملون المسؤولية عن دماء الشهداء والجرحى “.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.