الرئيسية / اخبار / هوشيار عبدالله يصف حضور العبادي الى البرلمان بدلاً من الذهاب الى البصرة بأنه مخيب للآمال
هوشيار عبدالله

هوشيار عبدالله يصف حضور العبادي الى البرلمان بدلاً من الذهاب الى البصرة بأنه مخيب للآمال

وصف النائب عن كتلة التغيير هوشيار عبدالله حضور رئيس الوزراء حيدر العبادي الى مجلس النواب الجديد بدلاً من التواجد في البصرة في هذا الظرف الاستثنائي بأنه إجراء مخيب للآمال، مبيناً أن العبادي لم يحصل على ثقته من هذا البرلمان بل من البرلمان السابق.

وقال في بيان اليوم ” كنا ننتظر من السيد العبادي ان یتوجە برفقة وزرائه فورا الی البصرة لتلبية مطالب المتظاهرين ووضع حد للأحداث الدامية وتدارك الأمور قبل أن تصل الى مرحلة أشد خطورة، إلا أننا فوجئنا بأنه سيحضر في جلسة مجلس النواب اليوم”.

وأضاف عبدالله ” بغض النظر عن دستوریة الجلسة فنحن ندعم ونؤيد أية محاولة باتجاە تقدیم حلول سریعة و فعالة لمعالجة الأوضاع المتدهورة في البصرة وتلبية مطالب الأهالي التي هي حقوق أساسية وليست منة أو فصلاً من الحكومة، لكن تواجد العبادي في البرلمان فقط يعني أنه سيقدم وعوداً فقط لا أكثر، بالاضافة الى أن البرلمان الجديد ليس هو من أعطى الشرعية للعبادي بل البرلمان السابق “.

وأوضح ” يجب ان یتواجد العبادي في الشارع مع المتظاهرین ليصغي الى همومهم ومعاناتهم ومشاكلهم، وأن يتدخل بنفسە لحقن الدماء وتدارك الموقف قبل أن يتدهور ويصل الى مراحل أشد خطورة، لكنه وللأسف يحاول الهرب الی البرلمان بدلاً من الشارع “.

وأكد عبدالله ” ان أهلنا في البصرة انتفضوا ضد الواقع البائس الذي تعيشه محافظتهم الغنية بالثروات، ومن واجب الحكومة أن تحترم شعبها وتلبي مطالبه وتعطيه حقوقه قبل أن يضطر الناس للنزول الى الشارع بعد أن يئسوا من تنفيذ الحكومة لوعودها “، مبينا ” ان هذا الغضب من الممكن أن ينتشر ليصل الى كل شبر من العراق وبضمنه إقليم كردستان “.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.