أمير الكورد الإزيديين: لم نصدر بيان يشكر الحشد الشعبي!

أفاد الأمير عصمت تحسين بك، نجل أمير الكورد الإزيديين، الأمير تحسين بك، بأن “والده لم يدل بأي تصريح حول عمليات الحشد الشعبي في قضاء سنجار، وأن نشر تصريحات منسوبة إليه تهدف إلى المساس بصورة أمير الكورد الإزيديين”.
ونشرت وسائل إعلام في يوم 28/5/2017، بيانا نسبته للأمير تحسين بك، أمير الكورد الإزيديين، جاء فيه أن “الأمير تحسين بك شَكر الحشد الشعبي على تحرير قرى الكورد الإزيديين، خصوصا قرية (كوجوي)، وأن تحسين بك يدعم الكورد الإزيديين الذين يلتحقون بصفوف الحشد الشعبي”، على حد وصف تلك الوسائل.
وقال الأمير عصمت تحسين بك، إن “البيانات التي تُنشر بدون أن تكون ممهورة بتوقيع وختم الأمير تحسين بك، ليست صاردة عن الأمير، ولا تعبر عن مواقفه وآرائه، كما لا تعبر عن مواقف المجلس الروحاني للكورد الإزيديين، وهذه البيانات منشورة من قبل أشخاص هدفهم هو المساس بصورة الأمير تحسين بك”.
وأضاف الأمير عصمت أنه “منذ بداية الهجوم الذي شنه تنظيم داعش، الشعب الكورد هو الوحيد الذي قدم العون والمساعدة للكورد الإزيديين، وليست لدينا أي علاقات مع الحشد الشعبي”.