أمير قبيلة العبودة يرد على مقتدى الصدر: لن نحمل المتظاهرين المسؤولية بـل قادة الأحزاب التي لم تستوعب الأحداث ولم تستمع لمطالب الشعب العراقي!

رد أمير قبيلة العبودة حسين الخيون، الاربعاء، على الدعوة التي وجهها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لشيوخ العشائر والتي حث من خلالها على “تأديب أبنائهم المخربين”.

وقال الخيون في نص رسالته التي وجهها الى الصدر (7 تشرين أول 2020)، “نحن وقفنا مع شبابنا من اول أيام وتحملنا ماتحملنا من اتهامات ومحاولات اغتيال وكان همنا بالأول الحفاظ على الأرواح وعلى السلمية في نفس الوقت ولكن اليد الواحدة لاتصفق”.

واضاف الخيون، “لا نحمل الثوار كل التبعات على الرغم من المساوئ التي تحصل؛ ولكن نحمل القيادات السياسية وقادة الأحزاب التي لم تستوعب الأحداث، ولم تستمع لمطالب الشعب وتفوت الفرصة على من يريد التخريب من اول يوم”.

وتابع قائلاً، “أما بالنسبة لشيوخ العشائر لم يكن لهم اذان صاغية من قبل الحكومة، ولم تستجب لهم الّا في وقت الأزمات ودائما يضعونهم في مواقف محرجة، ونتمنى من ابنائنا المتظاهرين التحلي بالصبر والثبات على مطالب العراق المهمة، والابتعاد عن بعض الأمور التي تثير الفتن”.

وشدد الخيون على أن “اهم المطالب محاسبة القتلة والمعتدين على الأرواح البريئة وبنفس الوقت نحن ضد كل من يريد التخريب وحرف مسار المطالب وضد كل مدسوس لاننا مع الحق ولا نسند من يستغل اسم الشهداء والمطالب لمصالح خاصة والله من وراء القصد”.

ووجه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاربعاء، رسالة إلى زعماء العشائر بشأن “من يعرضون المقدسات للخطر”

وقال الصدر في بيان (7 تشرين الأول 2020)، “إلى عشائرنا التي تريد حماية المقدسات من الدواعش الارهابيين والبعثية الانذال ومن لف لفهم من المشاغبين والوقحين، أملي بكم أن تؤدبوا كل المنتمين لكم ممن يشاركون في التخريب والحرق والسلب وممن يعرضون المقدسات للخطر ونحن لكم معاضدون ناصرون”.

مقتدى الصدر7 تشرين الأول2020 يدعو العشائر في العراق لحماية مدينة الناصرية والمقدسات من المندسين في مسمى الثورة!

https://www.facebook.com/AliraqNet.Net/videos/982546675562084
https://www.facebook.com/AliraqNet.Net/videos/342040130353707
https://www.facebook.com/AliraqNet.Net/videos/368564724524742

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.