أنباء عن إنتحار مدير الشركة الكورية المنفذة لـ ميناء الفاو الكبير في البصرة!

اعلن وليد الشريفي قائم مقام قضاء الفاو جنوب البصرة، الجمعة، عن انتحار مدير الشركة الكورية العاملة في ميناء الفاو الكبير عبر شنق نفسه مساء امس.

وقال الشريفي لراديو “المربد” (9 تشرين الاول 2020)، انه “لا يعلم الاسباب التي دعت مدير الشركة الكورية للانتحار فيما فتحت الاجهزة المختصة تحقيقاً في ملابسات الحادث سيما وان المنتحر اجنبي الجنسية”.

وتم الاعلان، الثلاثاء الماضي (6 تشرين الاول 2020)، الانتهاء من التفاوض مع الشركة الكورية بالاتفاق على المضي بمشروع ميناء الفاو الكبير والتحول الى تهيئة العقود للتعاقد.

وذكرت الشركة العامة للموانئ في بيان، انه “بحضور وزير النقل ومدير عام الشركة العامة لمونئ العراق ومدير مشروع ميناء الفاو والمدير التنفيذي لشركة دايو ومدراء المشاريع الخمسة من الجانب الكوري، تم الاعلان عن الانتهاء من التفاوض بالاتفاق على المضي بالمشروع والتحول الى تهيئة العقود للتعاقد”.

وفيما مضى، تم التعاقد مع شركة دايو الكورية، منتصف العام الماضي لانشاء المشاريع الستة الخاصة بالبنى التحتية الاساسية الخاصة بمشروع الفاو الكبير.

وتشمل المشاريع السداد الصخرية والطرق ما بين ميناءي الفاو وام قصر، اضافة الى ربط الميناء بخط سريع تحت خور الزبير ليكون رابطا بالطريق العام.

وتقدر كلفة انشاء المرحلة الاولى من مشروع ميناء الفاو الكبير تبلغ حوالي 4 ترليون دينار.

وتجدر الاشارة الى انه تم انجاز وتسلم كاسر الامواج الشرقي البالغ طوله 8 كيلومترات و200 متر الذي نفذته شركة “ار كوردون” اليونانية، وكذلك الكاسر الغربي بطول 16 كيلومترا الذي نفذته شركة دايو الكورية التي تم توقيع العقد معها حاليا بمبلغ 200 مليار دينار للتنفيذ مشاريع البنى التحتية الستة، اذ ان الانطلاقة الاولى للمشروع كانت بتوقيع العقد على تنفيذ الكاسر الشرقي والمباشرة به في العام 2013.

يذكر ان المشروع ينفذ على اربع مراحل حسب الحاجة وتوفر الاموال او رغبة المستثمرين ويتم في الوقت الحالي التركيز على المرحلة الاولى.

ويعتبر ميناء الفاو الكبير مشروع إستراتيجي يربط الشرق بأوروبا عبر العراق مرورا بتركيا، ويتوقع مختصون بأنه سيغير خارطة النقل البحرية العالمية.

ويقع ميناء الفاو الكبير في منطقة رأس البيشة في شبه جزيرة الفاو في محافظة البصرة جنوبي العراق، وتبلغ تكلفة المشروع حوالي 4.6 مليارات يورو، وتقدر طاقة الميناء المخطط إنشاؤه بحسب التصاميم التي وضعتها شركة استشارية إيطالية بـ99 مليون طن سنويا، ليكون واحدا من أكبر الموانئ المطلة على الخليج العربي والعاشر على مستوى العالم، وتم وضع حجر الأساس لهذا المشروع يوم 5 أبريل/نيسان 2010.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.