إتحاد علماء الدين الكوردستاني: الاستفتاء حق شرعي وقانوني ومن يعارضه خائن

في اول فتوى من نوعه، اكد رئيس فرع دهوك لاتحاد علماء الدين الكوردستاني الملا، احسان الريكاني، أمس الاربعاء 5تموز،2017، ان من يعارض الاستفتاء فهو “خائن وعليه الرحيل من هذا البلد”.
وقال الريكاني في لقاء مع صحيفة (افرو)، إن “اي شخص يعارض الاستفتاء فهو خائن وعليه الرحيل من هذا البلد، وطالب بمعاقبة اي رجل دين يقف ضد الاستفتاء، مضيفا أنه لاعلاقة للاستفتاء بتوفير الكهرباء والرواتب”.
واشار الى أن اجراء الاستفتاء هو حق شرعي وقانوني ولايوجد اي عائق امام تنظيم الاستفتاء “ولا يوجد شخص اخر غير رئيس اقليم كوردستان، مسعود بارزاني، يستطيع ان يتخذ قرارا مثل هذا، لمصلحة الشعب الكوردي”.
يذكر إلى أن ممثلي الأحزاب السياسية في برلمان وحكومة إقليم كوردستان اجتمعوا الأربعاء، 7 حزيران، 2017، في مصيف صلاح الدين برئاسة مسعود البارزاني وبحضور نائب رئيس اقليم كوردستان ورئيس الحكومة ورئيس المفوضية العليا للانتخابات في كوردستان ونائبه، وتم فيه تحديد الخامس والعشرين من أيلول المقبل موعداً لإجراء الاستفتاء في إقليم كوردستان، والتأكيد على إجراء الانتخابات بموعدها المقرر في 6-11-2017.