إعتقال الإمام الهارب من صلاة العيد في مصر

أفادت صحف محلية مصرية الاثنين بالقبض على الإمام الذي ظهر في مقطع الفيديو وهو يفر مرتديا الزي الأزهري صباح أول أيام عيد الفطر المبارك حيث كان يقود تجمعا لإقامة صلاة العيد في مدينة نبروه بمحافظة الدقهلية.

والإمام وهو طالب أزهري فر هاربا عندما سمع صوت سيارة الشرطة التي علمت بنبأ صلاة العيد التي كانت السلطات قد أعلنت حظرها.

وقالت صحيفة “الشروق” إنه تم القبض على الطالب لمخالفته قرار الحظر، وباستجوابه أشار إلى أن بعض الصبية بمحيط سكنه طلبوا أن يقوم بإمامتهم فى صلاة عيد الفطر المبارك في ذات المنطقة محل إقامته، وأنه فور علمه بمرور إحدى سيارات الشرطة فر هاربا خشية ضبطه”.

وكانت الحكومة المصرية أعلنت توسيع ساعات الحظر في عيد الفطر وإيقاف المواصلات العامة تماما وغلق الأسواق والمتاجر والمقاهي، فيما أكدت سعيها لفتح البلاد منتصف الشهر المقبل “للتعايش مع فيروس كورونا”.

وأعلنت وزارة الأوقاف الأحد، نقل صلاة العيد عبر الإذاعة والتلفزيون من مسجد السيدة نفيسة “بحضور نحو ٢٠ مصليا من العاملين بالأوقاف وبضوابط التباعد الاجتماعي والإجراءات الاحترازية”.

وأشارت الوزارة إلى أنه سيتم تطبيق العقوبات التي أقرها رئيس الوزراء بشأن التجمعات أمام أو داخل المساجد وقرارات الأوقاف بشأن عقوبات المخالفين.

من جانبه قال وكيل وزارة الأوقاف بالدقهلية طه زيادة فى تصريح خاص لصحيفة “اليوم السابع”، إن صاحب واقعة محاولة إقامة صلاة العيد فى مدينة نبروة، ليس إماما ولا خطيبا يتبع الأوقاف، لكنه طالب ثانوي، مضيفا أن الواقعة كانت فى منطقة خالية، بعيدة عن المساجد، ولا يوجد أى علاقة لوزارة الأوقاف بتلك الواقعة.

إعتقال الإمام الهارب من صلاة العيد في مصر

الامام الهارب في مصر

Gepostet von ‎AliraqNet العراق نت‎ am Montag, 25. Mai 2020

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.