إقبال كبير في كربلاء لاقتناء بنطال الجنيز النساني التركي نوع ( وأتساب )

العراق نت / كربلاء
شهدت المحلات التجارية في محافظة كربلاء ، الجمعة، إقبالا كبيرا للعوائل النازحة لاقتناء بنطال الجينز النسائي  نوع ( وأتساب) التركي لمناسبة عيد الفطر حسب صاحب احد المحلات التجارية ، فيما أكدت إحدى المتبضعات إننا من العوائل النازحة قد ادخرنا مبالغ مالية لهذا العيد لشراء هدية عيد الفطر لبناتنا .
وقال صاحب محلات السيد التجارية  وسط المدينة القديمة سامي الموسوي لــ” العراق نت “، ان “المحلات التجارية في كربلاء شهدت إقبالا كبيرا لقرب حلول عيد الفطر المبارك من العوائل النازحة لاسيما محافظات ديالى والموصل من اقتناء بنطال الجنيز النسائي نوع ( وأتساب ) تركي المنشأ رغم ارتفاع الأسعار”.
 وأضاف الموسوي ان “محلاتنا تجهز العوائل الكربلائية بألبسة الجنيز المختلفة  والتشرتات والبديات للنساء  وتكون من مناشيء عالمية ومنها تركيا وتحت مسميات مختلفة ( الواتساب ، الفيس بوك )  وأسماء أخرى مختلفة وذات نقشات جمالية متنوعة  “. وتابع ان “محلات كربلاء تجهز بثلاث أنواع من الألبسة النسائية لدول عالمية كالصين وتركيا وسوريا “.
من جانبها قالت إحدى المتبضعات من العوائل النازحة مريم سيد عبد الله لــ” العراق نت “، إننا من العوائل النازحة من تلعفر محافظة الموصل قدمنا من السكن في الحسينيات لشراء ملابس العيد لأبنائنا وبناتنا “، مؤكدة رغبة بناتنا شراء بنطال الجنيز التركي نوع ( والتساب ) لميزته راحة النساء عن ارتدائه ، كذلك خفة القماش على الجسد  ، وهذا ما اشتهر به نوعية البنطال في أسواق كربلاء وعند النساء “. وأضافت ان “الأموال التي نريد الشراء بها كانت من المدخرات لدينا والتي استلمناها من دائرة الهجرة والمنظمات الدولية ، فضلا عن مساعدة الأهالي لنا “.
 وأشارت إلى ان “كل عام كنا نتسوق لشراء ملابس الاعياد من جهدنا الخاص لكي ندخل الفرحة على أبنائنا وبناتنا عندما كنا في محافظاتنا ، إلا هذه السنة كانت من إعانات الحكومة وميسوري الحال “.  وطالبت سيد عبد الله الحكومة المركزية ان يكون عيد الأضحى المقبل  شراء ملابس العيد من محل سكناهم “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.