ابنة رئيسة وزراء نيوزيلندا أردرن تجبرها على قطع بث مباشر (فيديو)

اضطرت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أردرن (41 عاما)، لقطع بث حي ومباشر مع متابعيها عبر موقع “فيسبوك”، بسبب ظهور مفاجئ لطفلتها البالغة 3 سنوات، التي رفضت الانصياع لمطالب والدتها بالخلود إلى النوم.

وكانت أردرن تتحدث مع متابعيها عن السياسيات الجديدة المرتبطة بجائحة كورونا في البلاد والبدء في تخفيف القيود المصاحبة لها، قبل أن تتسلل طفلتها من غرفتها، لتفاجأ الأم التي كانت تعتقد أنها مستغرقة في نومها.

وأظهر المقطع المصور للبث الحي رئيسة الوزراء النيوزيلاندية وهي تطلب من ابنتها العودة إلى الفراش لتتمكن من استكمال البث، مؤكدة أنه “حان موعد نومها اليومي”، وهو ما رفضته الطفلة.

وفي بداية المقطع بدت أردرن فجأة مشتتة بسبب شيء ما يحدث خارج نطاق الكاميرا وذلك قبل أن يتم سماع صوت خافت ينادي عليها.

وقالت لابنتها “عزيزتي من المفترض أن تكوني في السرير الآن، حان وقت النوم، عودي إلى السرير وسآتي لأراك بعد قليل”.

وأضافت بشكل هادئ غير مدركة بأنها ستدخل في جدال مع ابنتها “لا نيف” إنه وقت النوم: “حبيبتي عليك بالذهاب إلى السرير وسوف آتي وأراك خلال ثانية خلال دقيقة واحدة”.

لكن الطفلة لم تنصت للتعليمات من أول مرة على عادة الأطفال، وعادت إلى والدتها وسألتها عما يشغلها.

وقالت الطفلة لأمها: “ما الذي يستغرق وقتا طويلا؟”، ما جعل رئيسة الوزراء تطلب من الجمهور الذي كان يتابعها على البث المباشر السماح لها بقطع البث لمرافقة ابنتها إلى الفراش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.