ابو مهدي المهندس: الحشد الشعبي لديه اقوى جهاز استخبارات في العراق!

ابو مهدي المهندس

اعلن نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس، اليوم الثلاثاء 31 تشرين الاول،2017، عن عدم دخول هيئة الحشد في الانتخابات المقبلة ، وفيما اشار الى امتلاك الهيئة اقوى جهاز استخبارات ومدفعية في العراق.
وقال المهندس المصنف امريكيا بالارهابي، خلال لقاءه بالوفد الصحفي الاجنبي المشارك في المؤتمر العالمي الاول لدعم الحشد الشعبي، ان “مقاتلي الحشد الشعبي يتقاضون نصف الحقوق التي يتقاضها اقرانهم في اجهزة الدول الاخرى في الدفاع والداخلية”، لافتا الى ان اغلب “قيادات الحشد الشعبي تعمل دون اي تخصيصات مالية او راتب شخصي لهم”.
واضاف انه “برغم شح التخصيصات المالية الا ان الحشد الشعبي لديه اقوى سلاح مدفعية على مستوى البلاد، اضافة الى امتلاك الهيئة اقوى جهاز استخبارات في العراق فضلا عن تطور اجهزة الطبابة لدينا”، لافتا الى ان “اغلب العمليات العسكرية تجري بشكل علمي ومدروس ومنظم ولدينا داخل الهيئة خبرات وحملة شهادات عليا”.
وتابع “نحن كهيئة حشد شعبي لن ندخل في الانتخابات لكن سيقتصر ذلك على اشتراك المقاتلين او جهات داعمة اخرى”.
لماذا ابو مهدي المهندس ارهابي في امريكا؟