ابو مهدي المهندس يكشف عن امتلاك سجن خاص بالحشد الشعبي

كشف القيادي في قوات الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، عن وجود “سجن” خاص بالحشد.
وقال المهندس في لقاء على شاشة قناة الميادين الناطقة باللغة العربية، إن “تجربتنا السابقة تؤكد أننا لم نظلم العوائل في الأماكن التي دخلنا إليها، وإذا كانت هناك حادثة أو اثنتين فيتم تسجلها”، لافتا إلى أن “قسما من منتسبي الحشد الشعبي في السجن، وهناك سجنا خاصا مرتبط بقوات الحشد الشعبي”.
وأضاف المهندس “أننا شكلنا مديرية خاصة بشؤون المدنيين وتم إنشاء ممرات آمنة لهم وسنتعامل معهم بصفتهم أهلنا “، منوها إلى “وجود نحو 50 ألف مدني في الفلوجة”.
وتابع أن “داعش عراقية وعدد المقاتلين الأجانب فيها 5-10 بالمئة”، متهما في الوقت ذاته المملكة العربية السعودية ودول الخليج بـ”تمويل داعش”.
وتستمر العمليات العسكرية لتحرير مدينة الفلوجة من تنظيم داعش الذي يسيطر عليها منذ نهاية عام 2013، بمشاركة القوات الأمنية والحشد الشعبي ومقاتلي العشائر، وبغطاء جوي من الطائرات الحربية العراقية ومقاتلات التحالف الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.