احمد الجبوري ابو مازن: الالتفاف على مطالب المتظاهرين ستعجل بافشال خطوات تشكيل حكومة محمد توفيق علاوي!

أعلن القيادي في تحالف القوى، النائب أحمد الجبوري، “أبو مازن”، الاثنين، رفضه لأسلوب ومنهجية رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة العراقية السابعة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 البرلماني والوزير السابق، محمد توفيق علاوي، في تشكيل الحكومة المقبلة، مشيرا إلى ان محاولات الالتفاف على مطالب المتظاهرين ستعجل بافشال خطوات تشكيل حكومته.

وقال “ابو مازن”، في بيان اليوم، 10 شباط 2020، انه “يرفض أسلوب ومنهجية المرشح، محمد علاوي، في تشكيل الحكومة المقبلة”، مؤكدا أن “محاولات علاوي، الالتفاف على مطالب المتظاهرين السلميين بالتغيير على أساس المواطنة والكفاءة العراقية اضافة الى حقوق ومسؤوليات شركاء العملية السياسية ستعجل بافشال خطوات تشكيل حكومته وليس العكس”.

وأضاف النائب، ان “المكلف محمد علاوي، اختار الطريق والتوقيت الخطأ بمحاولة تفصيل حكومة على مقاسات جدلية، وكأنه يصم أذانه عن مطالب الشارع المنتفض منذ أشهر، أو أنه يتوهم القدرة على تغييب دور بعض الكتل السياسية في ربع الساعة الأخير من التوقيتات الدستورية”.

وتابع قائلا: أنه “اذا كانت مهمة حكومة علاوي تقتصر على اجراء الانتخابات المبكرة فمن الأجدر الابقاء على حكومة عبدالمهدي لادارة هذه المهمة، مع التذكير بان الكتل السياسية تراقب وتحسب تحركات علاوي ولن تقبل بشروط الأمر الواقع تحت أي مسمى”.

احمد الجبوري ” ابو مازن “
محمد توفيق علاوي – عادل عبد المهدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.