استهداف مطار بغداد الدولي 2 شباط2022 بهجوم صاروخي

أفاد مصدر أمني، الأربعاء، بتعرض مطار بغداد إلى هجوم صاروخي جديد، دون الإشارة إلى تسجيل إصابات أو خسائر.

وذكر المصدر، (2 شباط 2022)، أنّ:

“مطار بغداد تعرض إلى هجوم بصواريخ الكاتيوشا في حدود الساعة الخامسة من فجر اليوم”.

وأضاف المصدر مشترطاً عدم كشف هويته، أنّ:

“صافرات الإنذار دوّت طويلاً إثر ذلك في المطار”، مبيناً أنّ “المعلومات المتوفرة لم تشر حتى الآن إلى سقوط الصواريخ أو صدها”.

وأعلن رئيس الوزراء السابع بعد إحتلال العراق من قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 مصطفى الكاظمي، أمس الثلاثاء (1 شباط 2022)، التوصل إلى عدد من منفذي الهجوم الأخير، متوعداً باعتقالهم جميعاً ومحاسبتهم.

وقال الكاظمي في حديث خلال جلسة الحكومة، إنّ:

“أي جهة لن تستطيع حماية المنفذين أو تهريبهم”.

وتعرض مطار بغداد، نهاية الشهر الماضي، إلى هجوم صاروخي كبير، تسبب بأضرار في طائرتين على المدرج.

وأظهرت صور(28 كانون الثاني 2022)، تعرض الطائرة جرّاء قصف الصواريخ.

وبحسب مصادر أمنية، فإن الجناح المدني لمطار بغداد تعرض لقصف صاروخي في تمام الساعة (4:30) صباحًا حيث سقطت ما لا يقل عن 6 صواريخ في منطقة المدرج ومناطق قريبة من هذا الجناح.

ولفت المصادر إلى أن “الهجوم على مطار بغداد تم باستخدام 6 صواريخ مع تعطل 4 صواريخ أخرى”.

رئيس الوزراء السابع بعد احتلال العراق2003: قوى اللادولة هاجمت مطار بغداد الدولي2022 بـ الصواريخ

بغداد: توصلنا الى خيوط استهداف 6 صواريخ 28 كانون الثاني2022 مطار بغداد الدولي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.