اطلاق سراح المصور المختطف زيد الخفاجي!

أطلق سراح المصور المختطف زيد محمد الخفاجي اليوم الخميس 12 كانون الأول /ديسمبر2019 بعدما تم اختطافه يوم الجمعة المنصرم 6 كانون الأول الجاري.

وأفادت مصادر بأن ” الخفاجي أُطلق سراحة في تمام الساعة السادسة من مساء هذا اليوم في بغداد”، وأضاف أن ” الخفاجي وخلال اتصال هاتفي معه لم يصرح ما إذا تعرض للتعذيب والتهديد”.

هذا وكانت قد ذكرت منظمة العفو الدولية في تغريدة لها على منصة التواصل “تويتر” أنه ” تلقينا تقارير مقلقة عن اختطاف المصور زيد محمد الخفاجي “22 عاماً” والذي اختطف صباح اليوم الجمعة من أمام منزله في بغداد على يد مجهولين بلباس مدني بعد عودته من الاحتجاجات”.

وأضافت المنظمة في تغريدتها أن أسرته أفادت بأن ” السلطات المحلية نفت علمها بالحادث أو بمكان تواجده”، مردفة ” نريد إجابات واضحة، أين زيد؟”.

هذا ويتعرض الناشطون والصحفيون والمتظاهرون لحملة تخويف شرسة في ظل فشل السلطات العراقية وضع حد للاعتقالات التعسفية وعمليات الاختطاف الحاصلة، في مؤشر خطير بغض بصرها عن تلك الانتهاكات، حسب منظمة العفو الدولية.

هذا وهاجمت مجاميع مسلحة تستقل سيارات ” بك اب”، يوم الجمعة 6 كانون الاول/ ديسمبر2019، ساحة الخلاني ومرآب السنك وسط العاصمة العراقية بغداد، ما ادى الى مقتل واصابة، أكثر من 220 من المتظاهرين السلميين المتواجدين في المنطقة.
ويشهد العراق، منذ 1 تشرين الأول / اكتوبر 2019 مظاهرات سلمية بدأت في بغداد، ثم انتقلت الى المدن العربية الشيعية ضد الاحزاب والمنظمات التي تحكم العراق منذ 2003 والتي قتل واصيب وأختطف فيها الآلاف المواطنين العراقيين، وحسب الإحصائيات الرسمية ” قتل بالرصاص الحي 790 وإصيب 19500 متظاهر وأختطف 91 متظاهر.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.