اعتقال ناشط عراقي طالب بـ الذهاب الى فلسطين

أفاد مصدر أمني في بابل، اليوم الثلاثاء، باعتقال الناشط “ضرغام ماجد” في المحافظة.

وذكر المصدر، أن:

قوة امنية اعتقلت، مساء اليوم، الناشط ضرغام ماجد في محافظة بابل، مؤكداً أنه يخضع حاليا للتحقيق في احد المراكز الامنية.

وأشار المصدر، إلى صدور مذكرة اعتقال بحقه في وقت سابق.

وينشط “ضرغام ماجد” في مجال الدعوة الى التظاهر والاحتجاج في عدد من المحافظات، رغم أنه من سكنة محافظة بابل.

ضرغام ماجد- علاء الركابي

وقد توجه في شهر آب وايلول الماضي للتظاهر في محافظة الانبار، إلا ان قيادة عمليات الانبار ومسؤولين محليين وشيوخ عشائر منعوهم من الدخول اليها، واتهموه باثارة الفتنة في محافظة تشهد هدوءا بعد تحريرها من، تنظيم داعش.

و أصدر مجلس شيوخ وجماهير الانبار بياناً عبر مؤتمر صحفي، قال فيه إن:

“الانبار خرجت للتو من اتون حرب طاحة شنتها عصابات ارهابية تكفيرية كادت ان تؤدي الى تمزيق البلاد، وجعلت المحافظة منكوبة وأهلها مشردين مهجرين”، مضيفا بأنه حرصاً منهم على ادامة الامن والاستقرار فانهم يرحبون بمن يأتي ضيفاً، وإن مضايفهم مفتوحة لهم بعيداً عن التظاهرات أو التجمعات ولغتها السياسية ورسائلها التي جعلتهم يدفعون “ثمناً باهضاً” من الدماء.

كما سبق أن أعلن ماجد، التحشيد للذهاب إلى الحدود الأردنية – الفلسطينية لـ”نصرة القدس”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.