اقليم كوردستان يقترح 7 نقاط لبغداد لبدء الحوار منها التواجد المشترك للقوات الدولية في المعابر

أعلن عضو في وفد إقليم كوردستان لإجراء المفاوضات مع الوفد العسكري التابع الحكومة العراقية، اليوم السبت، 4 تشرين الثاني، 2017، إرسال مقترح من 7 نقاط إلى بغداد بغرض إجراء الحوار، مضيفاً: “نحن في انتظار رد الحكومة الاتحادية”.
وقال الأمين العام لوزارة البيشمركة، جبار ياور: “خلال الاجتماع الأخير للوفد العسكري لإقليم كوردستان والحكومة العراقية الذي عقد يوم الخميس 2-11-2017 بمدينة الموصل، قدم الجانبان ورقتين من 7 نقاط بشأن الحوار”.
وأضاف أنه “بعد إجراء دراسة مفصلة لورقتي الطرفين، وموافقة القيادة السياسية بإقليم كوردستان، قمنا بإرسال مقترح يتضمن 7 نقاط للحكومة العراقية، ونحن في انتظار رد بغداد”.
ولم يفصح الأمين العام لوزارة البيشمركة عن مضمون المقترح، لكنه قال إن “النقاط تتمحور عموماً حول وجود قوة مشتركة في المناطق المتنازع عليها وحجمها وسبل الإشراف عليها والجهة المسؤولة عن ذلك”، مبيناً أنه “طالبنا بوجود قوات مدنية إلى جانب التحالف الدولي في المعابر الحدودية، ومن بين النقاط السبع هناك ثلاث نقاط محل خلاف بين الجانبين”.
يشار إلى أن الجيش العراقي والحشد الشعبي شنا في 16-10-2017 هجوما على مناطق كوردستان وتمكنا من بسط السيطرة على مناطق عدة منها كركوك وطوزخورماتو، وبعد صدور قرار من رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بوقف التحركات العسكرية بدأت المفاوضات بين وفدين عسكريين تابعين لإقليم كوردستان والحكومة العراقية بمشاركة أمريكية، ورغم عقد العديد من الاجتماعات لكن لم يتم التوصل حتى الآن لأي اتفاق نهائي.