الإعلام الأمني: مقتل وجرح عدد من المدنيين بمنطقة الرضوانية في بغداد

كشفت خلية الإعلام الأمني، الاثنين، تفاصيل عن الهجوم الإرهابي الذي تعرضت له نقطة أمنية في منطقة الرضوانية غربي العاصمة بغداد، فيما أكدت مقتل وجرح عدد من المدنيين.

وذكرت الخلية في بيان اليوم، 9 تشرين الثاني 2020، ان” مجموعة ارهابية مكونة من أربعة أشخاص قامت في ساعة متأخرة من ليل أمس، بالتعرض على نقطة للصحوة في قرية البلاسمة في منطقة الرضوانية، مما أدى الى استشهاد أربعة أشخاص وجرح ثلاثة آخرين غادر أحدهم المشفى صباح اليوم”.

وكان مصدر أمني قد أفاد في وقت سابق، بان “حادث الرضوانية عبارة عن هجوم بالقنابل اليدوية والاسلحة الخفيفة على برج امني للجيش العراقي وقوات الصحوة في منطقة الرضوانية”، مبينا ان الحصيلة النهائية تضمنت 5 قتلى من الصحوة و6 من المدنيين.

واوضح أن “التعرض كان من قبل تنظيم داعش، وخلال التعرض خرجت الاهالي لمساندة القوات الامنية في صد الهجوم بدون معرفة اماكنهم ومعرفة مصدر اطلاق النار”، مؤكدا أن “القوات الامنية وصلت الى مكان الحادث والوضع مسيطر عليه”.

وأشار إلى ان مجموعة من عناصر تنظيم داعش قاموا بمهاجمة أحد أبراج المراقبة في قضاء الرضوانية بالقنابل اليدوية والأسلحة الخفيفة والمتوسطة، حيث أكد مصدر طبي نقل ثمانية جرحى إلى أحد مستشفيات بغداد.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت