الاتحاد الاوروبي سنساعد اوكرانيا على الانتصار على روسيا “فيديو”

في اليوم السادس والخمسين من الغزو الروسي لأوكرانيا، أكّد رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال، خلال زيارة إلى كييف، يوم الأربعاء 20 أبريل/ نيسان 2022، أنّ الاتّحاد الأوروبي سيفعل ” كلّ ما في وسعه ” لمساعدة أوكرانيا على ” الانتصار في الحرب ” ضدّ روسيا التي بدأت في 24 فبراير (شباط) غزو جارتها.

وقال ميشال، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في كييف:

“لستم وحدكم، نحن معكم وسنفعل كلّ ما في وسعنا لدعمكم ولضمان انتصار أوكرانيا في الحرب». وأضاف أنه ” معجب جداً بالقيادة الشخصية ” لزيلينسكي منذ بدء الغزو الروسي، التي تظهر ” شجاعة الشعب الأوكراني” في مواجهة القوات الروسية.

وأكد ميشال أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ” لن ينجح في تدمير سيادة أوكرانيا ولا في تقسيم الاتحاد الأوروبي”، مرحّباً بقدرة الدول الـ27 على «اتخاذ القرارات معاً، بالإجماع» بشأن العقوبات ضد روسيا. وتابع:

” الهدف الرئيسي هو ضمان أن تكون العقوبات موجعة لنظام بوتين”، متعهداً باستهداف صادرات النفط والغاز الروسية قريباً، تجاوباً مع مطلب زيلينسكي.

وقال ميشال: «نحن نعمل بجد لنكون قادرين على اتخاذ القرارات الضرورية (…) من أجل تحقيق هذا الهدف المشترك»، فيما لا يزال الاتحاد الأوروبي يعتمد على الإمدادات الروسية. لكنّه أشار إلى أنه سيكون ” من الصعب جداً تغيير موقف الكرملين”. وتابع:

” نحن نملك أداتين:

دعم أوكرانيا والعقوبات. تلك هي الأدوات التي سنستخدمها من أجل ضمان أن تنتصر أوكرانيا في الحرب.

من جانبه، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إنّ انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي ” أولوية “. وقال، في المؤتمر الصحافي المشترك، إنّ الانضمام للاتحاد ” هو أولوية لبلدنا وقوة شعبنا “. وفي وقت سابق اليوم، زار ميشال بوروديانكا الواقعة قرب كييف، التي كانت مسرحا لـ” مجازر” ارتكبتها، بحسب السلطات الأوكرانية، القوات الروسية.

واستنكر ” جرائم الحرب ” التي ترتكبها موسكو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.