البرلمانية وحدة الجميلي تطلق النار من مسدسها في مكان عام

تداول ناشطون على صفحات التواصل الاجتماعي فيديو للنائبة  وحدة الجميلي وهي تطلق النار من مسدسها في مكان عام، في خطوة مثلت انتهاكا صارخا وعلنيا للقانون الذي يجرم اطلاق العيارات في الاحتفالات .
وبدت الجميلي تضحك وهي تطلق النار من المسدس حين اخرجت يدها من نافذة سيارة .
واطلقت الجميلي اطلاقتين من المسدس فيما كان شخص اخر يحييها لجرئتها
ويعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة واحدة ولا تزيد على ثلاث سنوات كل من اطلق عيارات نارية في المناسبات العامة او الخاصة داخل المدن و القرى و القصبات دون ان يكون مجازاً بذلك من قبل السلطة المختصة
يذكر، ان القانون وتعليمات قيادة عمليات بغداد بمنع اطلاق العيارات النارية وهي تحت الجرم المشهود
فيما تنص المادة (63): من الدستور “لا يجوز إلقاء القبض على العضو خلال مدة الفصل التشريعي إلا إذا كان متهما بجناية، وبموافقة الأعضاء بالأغلبية المطلقة على رفع الحصانة عنه، أو إذا ضبط متلبسا بالجرم المشهود في جناية”.
وأعلنت وزارة الصحة، عن الحصيلة النهائية لضحايا الألعاب النارية باحتفالات رأس السنة في العراق.
وذكر بيان مقتضب للوزارة، ان “الحصيلة الاخيرة للألعاب النارية في العراق هي 77 جريحاً ووفاة طفلة في مستشفى الكاظمية”.
ولقيت الطفلة “هاجر عباس “14عاماُ مصرعها، مساء اليوم الثلاثاء، في مستشفى مدينة الامامين الكاظمين ببغداد، لإصابتها بطلق ناري في الرأس خلال احتفالات رأس السنة امس الاثنين.
وشهدت العاصمة بغداد ليلة راس السنة الميلادية احتفالات كبيرة تخللتها اطلاقات نارية من قبل بعض المحتفلين ما اسفر عن إصابة العشرات بجروح.
وكانت وزارة الداخلية قد حذرت امس الاثنين، من اطلاق العيارات النارية في الهواء، قائلة: سيتم القاء القبض على كل شخص يقوم باطلاق النار لجعل الاحتفال حضاري.

وحدة الجميلي

وحدة الجميلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.