البنك المركزي العراقي: لا نطالب بـ تخليد منجز اعمار شارع المتنبي في بغداد

أصدر البنك المركزي العراقي برئاسة المحافظ، مصطفى غالب مخيف، الجمعة، إيضاحاً حول قيام بعض العاملين في أمانة بغداد برفع اللوحات الاستدلالية والتعريفية التي تشير إلى إسهامات الجهات في إعمار شارع المتنبي.

وذكر مصدر مخول في البنك، في بيان (7 كانون الثاني 2022)، انه:

“عندما انطلقت مبادرة البنك المركزي العراقي المجتمعية التي تمولها المصارف والمؤسسات المالية غير المصرفية بإدارة البنك المركزي ورابطة المصارف الخاصة، كانت لتحقيق أهداف تنموية ومجتمعية تقررها لجنة عليا، تدرس كل حالة في ضوء ظروفها وأولوياتها والجدوى الاقتصادية والاجتماعية والثقافية منها”.

واضاف “هكذا انطلقت مبادرة إعمار وتأهيل شارع المتنبي، قلب الثقافة في العراق ومصدر إلهام المثقفين، والجمهور عامة”، موضحاً انه “قد تحققت بالفعل خطة الإعمار من حيث المنجز العمراني والفني والجمالي بالصيغة المستهدفة والتوقيت المرسوم بتمويل المبادرة وبإشراف أمانة بغداد. ونحمد الله تعالى أن ما رسمناه صار واقعًا وعاد للعراقيين شارعهم الأثير”.

واشار البنك “لحظنا ما صدر عن بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي والجمهور، والاتصالات المباشرة من ردود أفعال بسبب قيام العاملين في أمانة بغداد برفع اللوحات الاستدلالية والتعريفية التي تشير إلى إسهامات الجهات آنفًا في تمويل حملة الإعمار والتأهيل والمساندة لها، فإننا نشير إلى أمرين:
الأول:

سرورنا البالغ بأن شعبنا ومثقفيه قد تابعوا هذا المنجز أولا بأول ولديهم المعرفة والقناعة بتفاصيل المنجز ورواده.

الثاني:

استحقاق بغداد لأكثر مما قمنا به وما سنقوم به نحن أو أية مؤسسة أخرى، ولسنا متفضلين عليها حتى نطالب بتخليد ذلك.

وختم البيان “نتمنى أن تكون بغداد وأهلها ومبانيها وتاريخها ومستقبلها في أعين القائمين على إدارتها، وهذا منتهى ما ننشد”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.