الجيش الأميركي يعمل على إنشاء قواعد في السعودية!

أعلن مسؤول عسكري أميركي كبير اليوم الخميس 19 شباط 2021 أنّ “الجيش الأميركي يبحث عن قواعد احتياطية في المملكة العربية السعودية تجنّباً لأن تصبح قواته المنتشرة في البلاد أهدافاً واضحة في حال حدوث توترات مع إيران”.

وقال قائد القيادة المركزية للجيش الأميركي (سنتكوم) الجنرال كينيث ماكنزي لوفد صحفي يرافقه في جولة في الشرق الأوسط “نحن لا نسعى إلى بناء قواعد جديدة”.

وأضاف “نريد أن نكون قادرين على الانتقال إلى قواعد أخرى لاستخدامها في أوقات الخطر الشديد”.

وتابع “هذه أمور يريد أي مخطط عسكري حكيم القيام بها لزيادة مرونته وبهدف جعل امكانية تنفيذ هجوم اصعب بالنسبة الى الخصم”.

وزار ماكنزي السعودية الشهر الماضي ليناقش مع السلطات في المملكة إمكان استخدام قواعد عسكرية سعودية في غرب البلاد لتكون بمثابة قواعد احتياطية للقوات الأميركية في المنطقة في حالة حدوث توترات مع طهران. وكانت صحيفة وول ستريت جورنال أفادت عن خطط تتعلق بموانئ وقواعد جوية في الصحراء الغربية للمملكة، والتي سيسعى الجيش الأميركي إلى تطويرها كمواقع لاستخدامها في حال اندلاع حرب مع إيران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.