(الجيش السعودي بسوريا)..بعد فشل (ايران باليمن) من..(اشغال السعودية بريا فيها عن سوريا)- سجاد تقي كاظم

بسم الله الرحمن الرحيم

(الجيش السعودي بسوريا)..بعد فشل (ايران باليمن) من..(اشغال السعودية بريا فيها عن سوريا)

تحريك ايران.. لمجموعة صغيرة نائية متمثله “بالحوثيين”.. شمال صنعاء وفي صعدة تحديدا.. ليزحفون بمغامرة غير محسوبة العواقب.. عسكريا على كامل الارض اليمنية.. بالتحالف مع (فاسد اليمن.. علي عبد الله صالح) الذي كان يهيمن على الجيش المركزي.. .. بائت بالفشل.. بمخططها (بمحاصرة السعودية جنوبا.. بالحوثين الموالين لايران).. وفشلت طهران كذلك (من اشغال الجيش السعودي باليمن.. بعيدا عن سوريا والعراق).. (ولنتبه بان ايران تحالفت مع فاسد اليمن.. علي عبد الله صالح.. وفاسد بغداد نوري المالكي بمنطقة العراق).. فكيف نفسر ذلك؟؟

فاعلان السعودية التدخل البري باليمن قلب الطاولة .. فبعد ان كان الحوثيين على ابواب عاصمة الجنوب عدن.. اليوم قوات هادي وحلفاءه من التحالف السعودي على ابواب صنعاء.. في حين التدخل الايراني عرقلة هزيمة داعش بمنطقة العراق .. والدليل ما زالت داعش على مقربة من بغداد.. وليس القوات الموالية لايرانية على مقربة من الموصل.. بسبب (وضع ايران العراقيل امام التحالف الشيعي الامريكي ضد داعش بالعراق).. من خلال عدم تعاون الفصائل المسلحة المحسوبة شيعيا مع القوات الامريكية ضد داعش.. وانشغالها برفع شعارات ايرانية معادية لامريكا في وقت الوضع يتطلب تحالف شيعي امريكي محلي حقيقي لهزيمة داعش..
وكذلك مطامع ايران بالهيمنة من خلال تبني المليشيات الموالية لها نظام ولاية الفقيه وتصريحات قادتها بانهم لا يعترفون بالحدود بين العراق وايران وان زعميهم هو خامنئي..

لتعلن السعودية التدخل البري  بسوريا.. ضد داعش فيها.. ارعب ايران وحلفاءها.. حيث هذا القرار سوف يسحب البساط من تحت اقدام حزب الله ومليشيات ايران وقواتها.. في سوريا.. بعكازة داعش.. التي برر حزب الله وايران تدخلاتهم بسوريا.. باسم داعش..  علما ان  القاعدة وداعش كلاهما معارضة داخل السعودية لحكم ال سعود.. وكلاهما يستهدفان السعودية بالعمليات الارهابية.. ويستثنون ايران..

والسبب الثاني الذي يرعب ايران هو ان تواجد قوات سعودية على الحدود مع الموصل والانبار .. ينهي احلام ايران بالسيطرة مجددا عبر حلفاءها بالحكم.. من السيطرة  على تلك المنطقتين السنيتين لتكونات صلة ايران البرية بينها وبين اجنداتها بشار الاسد وحسن نصر الله بسوريا ولبنان..

(لذلك سوف نجد تحالف بين النظام السوري وداعش وايران ضد القوات السعودية)..  كما تحالف (النظام السوري والمسلحين السنة والقاعدة).. بعد عام 2003..  حيث قام النظام السوري المدعوم ايرانيا وروسيا.. بتدريب (الارهابيين) وارسالهم للعراق طوال سنوات بعد عام 2003.. باعتراف رجل ايران المالكي بان سوريا دعمت الارهابيين وارسلتهم للعراق ودربتهم بمعسكر اللاذقية وتحت اشراف المخابرات السورية..

ان انهيار الحوثيين.. جاء بسبب رفضهم تشكيل اقاليم فدرالية باليمن واعتقدوا بان الانصياح لايران سوف يهيمنون على كامل الاراضي اليمنية.. ليقع الحوثين بنفس الفخ الذي زرعوه للاخرين (باسم المركزية نحكم رقاب اليمنية).. واليوم (منافسي الحوثيين.. يرفعون نفس الشعار.. باسم المركزية نحكم رقاب الحوثية)..

علما ان ايران افقدت الشيعة العرب صفة المعارضة.. واسقطت عنهم صفة المظلومية والمحلية.. بتصديرها شعارات العداء ضد امريكا والعالم المتقدم الغربي.. وكذلك تبنيهم صور خامنئي ومطالبهم باسقاط انظمة استبدادية محلية.. ليكون بديلها نظام ولاية الفقيه للخامنئي الايراني وهو نظام استبدادي ديني اصلا.. ليظهر الشيعة العرب بمظهر (الخونة والعملاء).. يعملون لصالح طهران ضد مصالح انفسهم هم قبل غيرهم..

وننوه هنا لمن يقول 0ان السعودية لم تنهي ملفاتها باليمن.. فكيف تذهب لسوريا.. نقول ايران لم تنهي ملفاتها بسوريا وكانت محاصرة اقتصاديا .. لتاتي لمنطقة العراق اضافة لتواجدها بلبنان.. وفي كلها ايران تستغل الشيعة العرب لمصالحها واجنداتها ولصفقاتها .. بجعل الشيعة العرب مخالب لمصالحا ايران القومية العليا..  وكذلك (لامتصاص خيراتهم كما في منطقة العراق لخدمة الاقتصاد الايراني الذي جعل من العراق سوق استهلاكية لبضائع ايران .. وفتح قنوات لذهاب اموال الفساد المهولة بالعراق الى خدمة الاقتصاد المالي الايراني عبر اجنداتها ببغداد).
فكل الصفقات لصالح ايران.. والضحية هم الشيعة العرب .. (برنامج ايران النووي.. رفع العقوبات الاقتصادية عن ايران.. رفع التجميد عن الاموال الايرانية بعشرات المليارات الدولارات.. دخول ايران لاعب بتقرير مصير شعوب المنطقة كمؤتمرات جنيف حول مصير الشعوب السورية.. فمتى يعي الشيعة العرب ان ايران تستغلهم وتزجهم بالمحارق لمصالحها..  وان ايران ترفض حصول الشيعة العرب على استغلالهم بدول خاصة بهم بمنطقة اكثريتهم..
لعلم ايران ان حصول الشيعة العرب على حقوقهم يعني فقدان ايران لنفوذها بينهم.. (وننبه كذلك الشيعة العرب بمنطقة العراق.. هل سمعتم يوما الخامنئي يطلب من التيار والمجلس الاعلى وحزب الدعوة ورجل ايران المالكي.. بالسنوات الماضية ان يكفون عن فسادهم؟؟ الجواب كلا).. لان الفساد كان في خدمة الاقتصاد الايراني وتخفيف العقوبات عن طهران..
………………………
ونكرر هنا المتناقضات التي تحملها ايران وانصارها:..ايران لا تواجه ارهاب داخلي.. في حين السعودية تواجه ارهاب داخلي.. ايران لها الحق بدعم مليشيات ودعم احزاب.. في حين السعودية يحرم عليها ذلك ؟؟ صور الخامنئي .. وطرح ولاية فقيه ايران على الشيعة.. حلال.. ولكن مجرد فتح سفارة سعودية ببغداد حرام؟؟ يصرح المسؤولين بان بغداد عاصمة الامبراطورية الايرانية وايران وصلت للبحر المتوسط وباب المندب.. (حلال).. السعودية تعترض على التوسع الايراني (حرام)..

القاعدة وداعش.. يصفون ال سعود (بال سلول) ويدعون لاسقاطهم لاقامة دولة الخلافة العالمية والسيطرة  على المناطق المقدسة.. (تتهم السعودية بان هؤلاء عملاء لها)؟؟ ايران تتعامل مع المسلحين السنة الارهابيين بعد عام 2003 وسوريا تدعم القاعدة والانتحاريين باعتراف رجل ايران المالكي بان سوريا وراء الايام الدامية بمنطقة العراق .. والارهابيين يتسللون من سوريا المدعومة من روسيا ايران.. وتدرب سوريا الارهابيين بمعسكر اللاذقية.. (كل ذلك تصبح ايران وحلفاءها لا يدعمون الارهاب السني)؟؟
كيف  نفهم المتناقضات..
…………………

من كل ذلك نبين (من يعترض على السعودية وايران وتركيا بحجة رفضهم للتدخل الاقليمي) نشير لهم ما زال تتمسكون باكذوبة اسمها العراق الواحد.. فاعلموا ان التدخل الاقليمي والدولي باقا.. لان العراق اصلا كيان مسخ صنعته ماكنة مصانع خارطة الشرق الاوسط القديم سايكيس بيكو ببداية القرن الماضي الانكلو فرنسية.. وهذا يعني يتطلب توازنات بين المكونات بضمانات اقليمية.. فليس من المعقول ايران لها حق التدخل وحرام على الاخرين..

علما كل ذلك نتخلص منه لو سعينا لقيام ثلاث دول بمنطقة العراق.. بخرائط جديدة.. فبذلك تنتهي عوامل التدخل الاقليمي..

………………………………………………

رسالة للشيعة:
اذا صدقت زعيما.. وارسلك للهلاك.. فلتعلم الاجيال (الحكمة).. (بان هؤلاء ليسوا قادة بل خونة)

…………………………………………………………

نصيحة للشيعة:
ماذا ينتظر المكون الشيعي.. ليأخذ قراره المصيري.. (فمن يريد حياة جديدة.. عليه ان يتخذ قرارات لم يفكر بها سابقا اصلا.. ويعمل اعمال لم يعملها من قبل).. لا ان يحاول ان ينفخ الروح بجثة هامدة.. اثبتت فشلها لعقود و اخرى لسنوات..

……………………….

واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم..  ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم   .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:
http://www.sotaliraq.com/articlesiraq.php?id=3474

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.