الحشد الشعبي الايزيدي يدخل سنجار والبيشمركة تنسحب

أصدرت قيادة محور غرب دجلة بقوات البيشمركة، اليوم الثلاثاء، 17 تشرين الأول، 2017، بيانا بشأن الوضع في سنجار، مشيرة فيه إلى أن “حماية القضاء والمناطق التابعة لها من مهام البيشمركة الإزيديين والتي يصل عدد مقاتليها إلى 8 آلاف ويشكلون قيادة سنجار”.
وقال القيادة في بيان، إن “البيشمركة الإزيديين اتفقوا صباح اليوم الثلاثاء، مع مجموعة إزيدية في الحشد الشعبي على عدم القتال وتجنب سفك الدماء”.
وأضاف البيان أن “الإزيديين داخل الحشد الشعبي دخلوا إلى مدينة سنجار”.
وبعد أيام من التهديدات، شن الحشد الشعبي والجيش العراقي، ليل الاثنين، 16-10-2017، هجمات على كركوك وطوزخورماتو وداقوق، واستطاعت تلك القوات اقتحام عدد من المناطق الكوردستانية التي كانت بيشمركة الاتحاد الوطني الكوردستاني تسيطر عليها.