الحكومة السودانية توافق على مثول الرئيس السابق عمر حسن البشير امام المحكمة الجنائية الدولية!

أعلنت الحكومة السودانية اتفاقها مع فصائل مسلحة في دارفور على مثول المطلوبين لدى المحكمة الجنائية الدولية أمام هذه الهيئة القضائية.

ومن أبرز المطلوبين لدى المحكمة الرئيس السوداني السابق عمر حسن البشير.

ويواجه البشير اتهامات بالإبادة الجماعية وارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في دارفور في عام 2003.

ووصل البشير إلى السلطة في انقلاب عسكري في عام 1989. وظل يحكم السودان حتى أُزيح عن السلطة في أبريل/ نيسان 2019 تحت وطأة احتجاجات شعبية.
وتقول الأمم المتحدة إن ما يزيد عن 300 ألف شخص قتلوا، وشُرّد مليونان ونصف من مواطني دارفور أثناء الحرب.
وقال المتحدث باسم الحكومة السودانية، محمد حسن التعايشي، إنه “لا يمكن تحقيق العدالة ما لم يتم تضميد الجراح”.

وأضاف “اتفقنا على مثول كل شخص صدرت مذكرة اعتقال ضده أمام المحكمة الجنائية الدولية”.

وفي ديسمبر/ كانون الأول الماضي، حُكم على البشير بسنتين في “مركز إصلاح اجتماعي” لإدانته بتهم فساد.

ويحظر القانون السوداني سجن من تزيد أعمارهم على 70 عاما. ويبلغ البشير 76 عاما.

وفي وقت سابق، وجه الإدعاء العام في السودان اتهامات للبشير بقتل محتجين أثناء المظاهرات التي أدت إلى إزاحته.

عمر البشير – صلاح قوش

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.