الحكومة العراقية السابعة بعد2003: نتابع ما نشر بمواقع التواصل الاجتماعي عن السفير العراقي مع الفنان اللبناني راغب علامة

طالب عضو مجلس النواب الخامس بعد إحتلال العراق سنة 2003 عن حزب الفضيلة الإسلامي، حسن الاسدي، يوم السبت، باقالة السفير العراقي في الاردن حيدر العذاري ومحاكمته لانتهاكه الدستور والقانون النافذ والقيم الوطنية، على خلفية صور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال الاسدي في بيان، إن:

“وسائل التواصل الاعلامي نشرت صورا خادشة للحياء ومنتهكة للآداب والقيم الاخلاقية التي يجمع العراقيون على رعايتها والالتزام بمضامينها أظهرت زوجة سفير العراق في الاردن مع مطرب في وضع مخزٍ يتنافى مع القيم والأخلاق والدستور العراقي وثقافة المجتمع العراقي المسلم واعرافه الاجتماعية”.

وأوضح أن:

“القانون العراقي النافذ يحظر هذه الافعال المشينة ويرتب عليها عقوبات ، فالمواد القانونية (401) (402) تفرض العقوبة بالحبس والغرامة على من ارتكب افعالا مخلّة بالحياء كتلك التصرفات التي ارتكبتها زوجة سفير العراق في الاردن وبعلم ورضا زوجها في سابقة مهينة للعراقيين”.

وطالب الأسدي رئيس الوزراء السابع بعد إحتلال البلد سنة 2003 مصطفى الكاظمي ووزير الخارجية فؤاد حسين بـ”اقالة سفير العراق في الاردن على فعله القبيح هذا”، داعياً الادعاء العام الى “تقديم الشكوى عليه وعلى زوجته لكونهما تسببّا باهانة العراق والعراقيين واضرّا بسمعة البلاد وعكسا صورة مبتذلة منكرة عن المرأة العراقية المعروفة بعفتها وحيائها وكرامتها”.

ونشر الفنان اللبناني، راغب علامة صوراً جمعته بالسفير العراقي لدى الأردن حيدر العذاري وزوجته، تسببت بموجة من الانتقادات لدى الكثير من العراقيين.

ولاحقاً، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، أحمد الصحاف، في بيان:

“نتابع باهتمام ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من صور تعنى بسفير جمهورية العراق في المملكة الأردنية الهاشمية”.

وأضاف:

“تلفت الوزارة عناية وسائل الإعلام والرأي العام إلى أنها ستتخذ الإجراءات المناسبة بهذا الشأن وبأسرع وقت، وبما يعزز قيم الدبلوماسية العراقية”.

حسن وريوش الاسدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.