الحكومة: سنقطع غلاء المعيشة ومخصصات رواتب الموظفين لتوفير المستقبل!

كشف وزير النفط في الحكومة العراقية السادسة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003، المستقيلة ثامر الغضبان، عن توجه لدى الحكومة بتقليص مخصصات الموظفين.

وقال الغضبان في حديث لبرنامج “المحايد”، الذي يقدمه سعدون ضمد إن:

“الرواتب زادت كثيراً عن العام الماضي نتيجة التعاقد والتعيينات، فضلاً عن إعادة منتسبين في الأجهزة الأمنية”.

وأضاف الغضبان الذي يشغل منصب النائب الأول لرئيس الوزراء، “لا يمكن أن تستطيع حكومة ما التعامل مع هذه الأرقام بالوضع الاقتصادي الحالي، إلا إذا تم اتخاذ إجراءات معينة، وبالفعل هناك لجنة واجتماعات مشتركة مع مجلس النواب بهذا الشأن، كنت انا حاضراً فيها مع وزير المالية وآخرين”.

وأكد الغضبان، أن “مرتبات الموظفين ستدفع هذا الشهر حيث أتخذ قرار فيها، وهناك وجهة نظر بالتقليص، فهناك دخل الموظفين العراقي يتكون من جزئين وهو الراتب الاسمي، وهناك المخصصات وهي التي تشكل الجزء الأعظم من المورد الشهري للموظفين، وهي متفاوتة من وزارة إلى أخرى ومن فئة إلى أُخرى”، منوهاً الى أن “الراتب الاسمي لن يتم المساس به”.

وأوضح الغضبان أن “الذي يجري أن التقليص سيتناول مخصصات المعيشة وغيرها بنسبة معينة، فسوف تؤجل على شكل توفير للمستقبل، وتمت المناقشة مع النواب المعنيين”، لافتاً إلى أن “مجلس الوزراء سيجري حزمة (إصلاحات) ويرسلها إلى مجلس النواب”.

عادل عبدالمهدي يرد.. هل استولى حزب الله على أراض في المنطقة الخضراء في بغداد؟

برلماني: 250 الف عراقي يستلمون اكثر من راتب شهريا تكلف الموازنة 18 مليار دولار في العراق!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.