الرئيس الامريكي الـ46 بايدن: السعودية تعمل مع انتهاكات حقوق الإنسان بالشكل اللازم

أكد الرئيس الأمريكي السادس والأربعين، جو بايدن، أن إدارته ستصدر إعلانا الإثنين، حول الطريقة التي ستتعامل بها مع السعودية بشكل عام، بعد أن أشار تقرير الاستخبارات الأمريكية حول مقتل الإعلامي السعودي جمال خاشقجي الجمعة،.

وقال بايدن بينما كان يغادر البيت الأبيض، وبعد سؤاله عما إذا كان يعتزم معاقبة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، السبت:

“سيكون هناك إعلان الإثنين عما سنفعله مع السعودية بشكل عام”، حسب قوله.
أكد الرئيس الأمريكي في مقابلة مع “Univision” عندما كان في ولاية تكساس الجمعة، أن إدارته ستعلن عن “تغيرات مهمة اليوم والإثنين”، حسب قوله.

وقال بايدن: “سنحاسبهم على انتهاكات حقوق الإنسان وسنتأكد أنهم، في الحقيقة، إذا أرداوا أن يتعاملوا معنا، عليهم أن يفعلوا ذلك مع الأخذ بالاعتبار أنهم يتعاملون مع انتهاكات حقوق الإنسان بالشكل اللازم”، على حد تعبيره.

وبعد وقت قصير من تقديم التقرير الخاص بالاستخبارات، أعلن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن عن “حظر خاشقجي” الذي يسمح لأمريكا بفرض قيود على تأشيرات أفراد يمثلون حكومة خارجية متورطة بشكل مباشر في “أنشطة جدية وخارج الحدود ضد معارضين، بما في ذلك الضغط أو التحرش أو المراقبة أو تهديد أو إيذاء صحفيين أو ناشطين أو أشخاص آخرين يرون على أنهم معارضين، بسبب عملهم”.

وقال بلينكن في بيان له إن الحظر، الذي يشمل أقرادا من العائلات أيضا، سيطبق فورا على 76 سعوديا “يُعتقد أنهم شاركوا في عمليات تهديد معارضين في الخارج، بما في ذلك مقتل خاشقجي”، حسب قوله.

بعد تقرير البيت الأبيض إلى الكونغرس عن مقتل جمال خاشقجي..الخارجية الأميركية: واشنطن ما زالت مصممة على علاقتها مع السعودية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.