الرئيس الايراني روحاني في مؤتمر الوحدة الاسلامية: قتل جمال خاشقجي بعث الخجل والعار على المسلمين

ذكر الرئيس الإيراني حسن روحاني في مؤتمر الوحدة الإسلامية الدولي بنسخته الـ32 المنعقد اليوم السبت 24 تشرين الثاني/نوفمبر2018 في العاصمة الايرانية طهران:
“ما الذي تحتاجون إليه من أمريكا لتدفعوا لها؟..

نحن على استعداد للدفاع عن الجزيرة العربية كما ساعدنا العراق وأفغانستان بدون أي مقابل”.
وتابع روحاني:
“عليكم أن تخافوا القوى العظمى والخونة. أما نحن فإخوانكم ونقف إلى جانبكم، ونتألم حين نرى جرائم كبرى تقع في المنطقة باسم الدين. ونحن أسفنا لحادثة اسطنبول (مقتل الصحفي السعودي  جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في مدينة اسطنبول التركية في الـ2 اكتوبر2018)، حيث تم تقطيع إنسان بيد مسلم.. هذه وصمة عار للمسلمين”.
وشدد الرئيس الإيراني على أهمية “الوحدة الإسلامية”، منوها بأنها،:
“لن تتحقق بالشعارات، بل يجب على الجميع أن يعترف بالآخر، ويجب ألا نعمل باسم المذهب للتضييق على الدين ولا باسم الشيعة أو السنة لفرض السيطرة على المنطقة، فمكانة الإسلام واسعة ومكانة المذهب محترمة بدون اتهام المذاهب الأخرى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.