الرئيس الخامس بعد 2003 يبحث مع رئيس الوزراء الرابع شلل شركات النفط والموانيء في العراق

بحث رئيس العراقي الخامس بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني برهم صالح، اليوم الاحد 3 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019 مع رئيس الوزراء الرابع بعد 2003 امين عام حزب الدعوة الاسلامية نوري المالكي، مستجدات الاوضاع السياسية والأمنية في العراق، ومناقشة الاجراءات التي من شأنها ان تسهم في تلبية مطالب المتظاهرين.

وشدد الجانبان على ضرورة الحفاظ على سلمية التظاهرات، وعدم الإخلال بالأمن واستمرار شلل مؤسسات الدولة والمدارس والجامعات وشركات النفط والموانئ، مؤكدين على الإسراع في تنفيذ حزم الاصلاح التي أعلنت عنها الحكومة وحازت على ثقة ممثلي الشعب في مجلس النواب.

وطالب الجانبان جميع القوى السياسية والفعاليات الجماهيرية بدعمها وان يتحلى الجميع بالوعي وتفويت الفرصة على الأعداء وقبر الفتنة.

مسعود بارزاني: تغيير الدستور في العراق لا يكون بالقوة والفرض وينتقص من حقوق الشعب الكردي

الاتحاد الوطني الكردستاني: نرفض تعديل الدستور في العراق بطريقة تضر بالحقوق السیاسیة والمالیة لشعب كردستان

كلمة اية الله علي السيستاني 1 نوفمبر/ تشرين الثاني2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.