الرئيس الفرنسي ماكرون يزور ضريحي الإمامين الكاظم والجواد في بغداد

زارالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون صحبة رئيس الوزراء السابع بعد إحتلال العراق من قبل الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 مصطفى الكاظمي، بعد منتصف ليل السبت على الأحد، ضريحي الإمامين موسى بن جعفر الكاظم، ومحمد بن علي الجواد في مدينة الكاظمية بالعاصمة بغداد.

وذكر بيان للمكتب الاعلامي لرئيس الوزراء السابع بعد سنة 2003 (29 آب 2021)، أن “رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد زارا، في وقت متأخر من مساء السبت، ضريح الإمامين موسى بن جعفر الكاظم، ومحمد بن علي الجواد (عليهما السلام)”.

وأضاف البيان أن “رئيس مجلس الوزراء والرئيس الفرنسي ألتقيا بالقائمين على العتبة الكاظمية المقدسة، فضلاً عن إجراء جولة في مكتبة العتبة”.

وتأتي زيارة ماكرون بعد مشاركته في مؤتمر بغداد الذي انعقد في بغداد السبت بمشاركة كل من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل الأردني الملك عبد الله وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وماكرون ورئيس الوزراء الإماراتي محمد بن راشد ورئيس الوزراء الكويتي صباح خالد الحمد الصباح بالمقابل أوفدت تركيا وإيران والسعودية وزراء خارجيتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.