الرئيس المصري السيسي: مصر لا تمتلك ثروات سوى الرمل والرخام والحجر الجيري

أقر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، الأربعاء، بأن الظروف التي تمر بها بلاده صعبة، وأن “دخل المواطن ليس كبيرا”، مشيرا في الوقت نفسه بأن بلاده لا تمتلك ثروات سوى الرمل والرخام والحجر الجيري.

وقال السيسي إن:

“دخول المواطن المصري بصفة عامة ليست كبيرة، وبالتالي الناس تشعر بأي ضغط في الأسعار، أنا أعلم أن الظروف صعبة”، بحسب ما نقلت عنه صحيفة “أخبار اليوم” الحكومية.

وأضاف، خلال افتتاحه عددا من مشروعات “مصر الرقمية” لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، “إما نلغي الكلام ده كله ونضيع مستقبل البلد، وألغي أى تطور كبير، وإما تيسير ما أمكن”.

وأشار السيسي، إلى أن مصر لا يوجد بها ثروات سوى الرمل والرخام والحجر الجيري، قائلا:

“ليس لدينا ثروات، وأقول هذا حتى لا يتوهم أحد أن في الدولة المصرية ثروات”.

وأضاف، بحسب ما نقلت عنه صحيفة “الأهرام” الحكومية، “جلست مع شيخ التنقيب وكان عنده 85 سنة، سألته عن أخبارنا على خريطة الثروة المعدنية، قال لى لدينا ثلاثة أشياء.. وعندما أتحدث عن ثروة أقصد حجم هائل، تمثل دخلا ريعيا، ما لدينا هو رمل ورخام وحجر جيري.. وكل الناس المعنية بهذا الأمر يردوا عليا ويقولوا غير هذا”.

وأضاف:

“كنت أتحدث مع الدكتور علي المصيلحي وزير التموين، هاجموه على الرغيف المعدل الذي يتم دراسته، هل قلتم للناس أن رغيف الخبز الذي يباع بخمسة قروش يتكلف من 75 إلى 80 قرشا”.

وكانت وزارة التموين قد أعلنت عن إجراء في تعديل نسب استخراج الدقيق المستخدم في الخبز المدعم من شأنه ان توفر 500 ألف طن قمح.

ووفقا للحكومة المصرية فقد تأثر الاقتصاد بفعل تداعيات الحرب الروسية على أوكرانيا، إذ تستورد مصر أكثر من 42% من الحبوب التي تحتاجها من روسيا وأوكرانيا، كما ان 31% من السوق السياحي المصري يعتمد على مواطني الدولتين.

ونتيجة للحرب ستتحمل الموازنة العامة للدولة نحو 7 مليارات دولار كتأثيرات مباشرة لارتفاع أسعار السلع الأساسية والبترول، بالإضافة إلى أكثر من 27 مليار دولار كتأثيرات غير مباشرة.

كما تأثر الاقتصاد المصري بخروج رؤوس الأموال الأجنبية، وتباطؤ معدلات الاستثمار في القطاع الخاص وارتفاع فائدة الاقتراض السيادي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.