السجن عامين لـ الصحفي العراقي رغدان الخزعلي بتهمة التجسس لصالح ايران في السويد!

قضت محكمة سويدية بسجن عراقي يبلغ من العمر 46 عاما لمدة عامين ونصف العام، بتهمة التجسس لصالح إيران من خلال جمع معلومات عن اللاجئين الإيرانيين في السويد وبلجيكا وهولندا.

وذكرت وكالة الاستخبارات السويدية في بيان لها أمس الجمعة، 20 كانون الأول 2019، ان الرجل، الذي يدعى “رغدان الخزعلي” أدين من قبل محكمة دائرة ستوكهولم بالقيام بأنشطة استخباراتية غير قانونية من خلال جمع معلومات عن العرب الإيرانيين، المعروفين باسم “الأحواز”.

وأضاف البيان ان “الرجل، الذي يحمل الجنسيتين العراقية والسويدية، اعتقل في السابع والعشرين من شباط الماضي”، فيما نفى الرجل الاتهامات خلال المحاكمة التي جرى جزء منها خلف الأبواب المغلقة.

واوضحت المحكمة في قرارها أن الرجل تصرف تحت غطاء تمثيل صحيفة عربية تصدر على الإنترنت، مشيرة إلى ان “أنشطته ربما تسببت في تعرض عدد كبير من المعارضين الأحواز أو أقاربهم للاضطهاد أو الإصابة بجروح خطيرة أو القتل، وبالتالي تم تقييم الجريمة على أنها خطيرة”.

ووفقا للمحكمة، فقد أظهر التحقيق أن أنشطة التجسس التي قام بها الرجل استمرت لمدة أربع سنوات وانتهت في شباط، كما اتهم بانه كان له اتصالات داخل جهاز الاستخبارات الإيراني، حيث أفاد القاضي توماس زاندر، ان “الرجل تواصل مع جهات الاتصال الخاصة به من خلال عناوين محددة عبر الإنترنت واستخدام هواتف خاصة، كما التقى سرا بعناصر الاستخبارات المسؤولة عنه”.

وأعلنت المحكمة أن أنشطة الرجل العراقي استمرت فترة طويلة. لذلك تم تقييم الجريمة على أنها “خطيرة”.

رغدان الخزعلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.