السفير الكندي: كندا لا تطمع في النفط في العراق وهي الإحتياط الثالث!

رد سفير كندا لدى العراق أولريك شانون، الجمعة، على متابع عراقي اتهمه بـ “المساومة” على نفط العراق ومحاولة سرقته.

فقد حصل اليوم الجمعة 17 نيسان 2020، تفاعلا وجدلا في حساب السفير الكندي، الذي يحرص على التحدث باللغة العربية واللهجة العراقية.

وبدأت القصة من تعليق كتبه أحد المتابعين على إحدى تدوينات السفير، قال فيه:

” الشعب العراقي ليش حابك. لأنه أغبياء تبقى محتل انت وغيرك تغرد بكلام جميل. وفي السر تساوم على النفط. لا فرق بينك وبين السياسيين العراقيين، أنتم من جاء بهم”.

واستفز التعليق السفير الكندي ودفعه إلى الرد، حيث كتب :

“كندا لها ثالث أكبر احتياط نفطي في العالم، لا نطمع بالنفط العراقي. لعلمك!”.

وأثار التعليق ورد السفير الكثير من التفاعل والجدل، بين مؤيد لرأي المتنابع العراقي وآخرين اعتذروا للسفير.

فكت أحد المعلقين مخاطباً السفير،:

“تستخدم منصبك كسفير وتخلط المعلومات؟…. والسعودية؟ والعراق؟ وايران؟ وفنزويلا؟ والنرويج؟.. كل هذه الدول لديها احتياط يفوق احتياطكم صعب الكلفة الحجري”.

ورد شانون عليه بصورة توضح “احتياط دول العالم من النفط، حيث تأتي كندا بالمرتبة الثالثة”.

فيما قال آخر:

“اولرك، لا داعي لمجارات هذه الاساليب التي تجبرك على الرد ونقاش الجهل، إن كثرة مجاراتهم دليل اهتمامك بردودهم، وكان الأولى منكم الالتفات لآلاف التعليقات الإيجابية وليس لمثال سيئ لا يمثل العراق”.

صورة من الارشيف

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.