السيستاني: لن تكون يوم غدا الجمعة 27 كانون الاول2019 خطبة رقم 13 تتناول الشأن السياسي في العراق منذ انطلاق المظاهرات!

قال آية الله على السيستاني المقيم في مدينة النجف 160 كيلومتر جنوب العاصمة العراقية بغداد اليوم الخميس 26 كانون الاول2019 إن خطبة المرجعية المقررة يوم غدا الجمعة في كربلاء، الحطبة رقم 13 منذ مطلع تشرين الاول/ اكتوبر 2019 بداية المظاهرات السلمية، لن تتناول الشأن السياسي، في خطوة نادرة تزامنت مع تصاعد حدة الخلافات بشأن ترشيح بديل لرئيس الوزراء السابع بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 المستقيل، القيادي في المجلس الاعلى للثورة الإسلامية في العراق عادل عبد المهدي.

وذكر مصدر مسؤول في مكتب السيستاني في النجف على موقعه الرسمي:

“لن تكون للمرجعية الدينية يوم غد الجمعة خطبة تتناول الشأن السياسي”.

وكان الرئيس العراقي الخامس بعد 2003 القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني برهم صالح أبدى استعداده لتقديم استقالته، معلنا رفضه تقديم مرشح تحالف البناء برئاسة أمين عام منظمة بدر هادي العامري لمنصب رئيس الوزراء السابع إلى البرلمان، ما ينذر بتعميق الأزمة السياسية في البلاد.

ويشهد العراق، منذ 1 تشرين الأول / اكتوبر 2019 مظاهرات سلمية بدأت في بغداد، ثم انتقلت الى المدن العربية الشيعية ضد الاحزاب والمنظمات التي تحكم العراق منذ 2003 والتي قتل واصيب وأختطف فيها الآلاف المواطنين العراقيين وحسب مفوضية حقوق الانسان الحكومية، تعرض 32 متظاهر للإغتيال و458 للقتل و2800 للإعتقال غير المختطفين والآلاف المصابين منذ مطلع تشرين الاول اكتوبر2019 في العراق.

كلمة السيستاني رقم 12 اليوم 20 كانون الاول2019 منذ انطلاق المظاهرات السلمية في العراق مطلع تشرين الاول اكتوبر2019

رجل دين اماراتي: المرجعية صمام امان ايران..اين السيستاني..العراقيون يقتلون؟

الرئيس العراقي الخامس بعد2003 يضع استقالته امام البرلمان ويرفض تكليف اسعد العيداني ويغادر بغداد الى السليمانية!

وثيقة+فيديو..رئيس الوزراء السادس في العراق بعد2003: بناءا على توجيه اية الله السيستاني اقدم استقالتي!؟

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.