الصدر والحكيم يدعوان لتشكيل كتلة وطنية اصلاحية عابرة للمكونات

دعا رئيس المجلس الاعلى الإسلامي عمار الحكيم، وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الاربعاء، الى تفعيل عمل مجلس النواب، فيما شددا على ضرورة وجود “غالبية نيابية” تكون قادرة على المضي بـ”الإصلاحات”.
وقال مكتب الحكيم في بيان ، إن الأخير “استقبل في مكتبه بالنجف الاشرف زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر”، مبيناً أن “اللقاء بحث مسار الاصلاحات السياسية والخطوات المطلوبة في الاصلاح الشامل، وفق برنامج وسياسات وإجراءات اصلاحية مدعومة بحزم تشريعات مطلوبة”.
ودعا الحكيم والصدر، بحسب البيان، الاجهزة الامنية إلى “اخذ الحيطة والحذر والعمل على تفكيك الشبكات الارهابية، واكتشاف الخلايا النائمة وتفكيكها”، مشيدين في الوقت نفسه بـ”اداء القوات المسلحة والحشد الشعبي في عمليات تطهير غرب سامراء من زمر الارهاب”.
وطالب الجانبان بـ”تفعيل عمل مجلس النواب وتدعيم دوره التشريعي والرقابي ودعم مسار الاصلاح عبر كتلة وطنية اصلاحية عابرة للمكونات تمثل غالبية نيابية قادرة على المضي بالاصلاحات السريعة، مع مراجعة شاملة للتشريعات المعرقلة للاصلاحات المطلوبة التي توفير الغطاءات القانونية للاصلاحات ضمن خطط اصلاحية متفق عليها”.
وشدد الحكيم والصدر على “اهمية المضي في ترسيخ السلم الاهلى وتعميق الوئام بين ابناء الوطن الواحد، ودعم مسار التسوية التاريخية بين ابناء الشعب العراقي ضمن مشروع سياسي وطني مطمئن لجميع العراقيين تحت سقف الدستور”، مؤكدين “ضرورة مراعاة الحساسيات الامنية في الخطوات المتبعة للاصلاح”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.